أنت هنا

أطلقت عمادة التعاملات الإلكترونية والاتصالات مؤخراً حملة "جهازك آمن في المجال الآمن" والتي تعد البداية الرسمية لتفعيل نظام المجال الآمن لجامعة الملك سعود والتي تستمر لمدة ستة أشهر.

تأتي الحملة بناء على التوجيهات العليا من المقام السامي بتفعيل وعمل ما يلزم لضمان أمن المعلومات في جميع قطاعات الدولة  حيث حرصت الجامعة على تطبيق كل ما من شأنه تنفيذ تلك التوجيهات، والحملة تستهدف جميع منسوبي الجامعة بهدف التعريف بأهمية المجال الآمن والذي يعود على المستخدم بعدد من الفوائد من بينها أنه خط دفاع ثالث (بعد الجدار الناري ومضاد الفيروسات) لمنع المخترقين والهاكرز ,والتمكين من التعرف على العابثين بأجهزة الجامعة الداخليين ,وكذلك صيانة الاجهزة مركزيا عند الضرورة وفي حال رغب المستفيد بذلك ,وتحديث برامج التشغيل مركزيا (بدون الرجوع لخوادم الشركة المنتجة) والذي بدوره سوف يؤدي إلى زيادة فاعلية الجدار الناري المركزي , تقليل استهلاك سعة الإنترنت المخصصة للجامعة ,تصفح أسرع للإنترنت , تحميل أسرع للبيانات و امكانية تخصيص صلاحيات معينة (مؤقتة او دائمة) لمستخدم واحد أو مجموعة من المستخذين في حال الحاجة لذلك.

جدير بالذكر أن العمادة قد أعدت صفحة تعريفية على موقعها للتعريف بالمجال الآمن وكيفية إضافة الأجهزة إليه مزودة بفيديو لشرح وتوضيح عملية الإضافة على الرابط التالي:

http://etc.ksu.edu.sa/ar/majal