أنت هنا

مركز ابحاث قضايا الشباب في مهرجان الجنادرية (29)

الجنادرية 29الجنادرية 29

ضمن فعاليات المهرجان الوطني التاسع والعشرين للتراث والثقافة الذي تنظمه وزارة الحرس الوطني، والذي يقام خلال الفترة من 12- 28 ربيع الآخرة 1435هـ، الموافق12 - 28 فبراير 2014م ، ويهدف الى استرجاع العادات والتقاليد في المملكة العربية السعودية، وإيجاد صيغة للتلاحم بين الموروث الشعبي بجميع جوانبه وبين الإنجازات الحضارية التي تعيشها المملكة، في ظل وقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز، وسمو ولي عهده الامين الامير سلمان بن عبد العزيز، يحفظهما الله. يشارك المركز الوطني لأبحاث قضايا الشباب، وضمن جناح جامعة الملك سعود، في فعاليات هذا المهرجان.

 وفي تصريح للأمين العام للمركز الوطني لأبحاث قضايا الشباب، سعادة الدكتور نزار بن حسين الصالح، قال فيه: ان مشاركة المركز تأتي لتأكيد دوره في الفعاليات الوطنية، للتواصل مع  جيل الشباب في وطننا الحبيب والغالي، لان الشباب هم  الركيزة الاساسية لنهضة المملكة، فهم عماد الامة وحاضرها ومستقبلها، وأضاف بان مشاركة  المركز في هذا العام، تهدف  إلى تعريف الزوار والضيوف برؤية ورسالة وأهداف المركز الوطني لأبحاث قضايا الشباب، واطلاعهم على الانشطة والدراسات والابحاث التي قام بها المركز خلال الفترة السابقة، وايضا اطلاعهم على ما يقوم به المركز حاليا من دراسات وابحاث وطنية، بالتعاون مع فرق بحثية متخصصة، كما ان المشاركة تهدف الى تقديم رسائل توعوية لاهم القضايا المتعلقة بالشباب والمجتمع، وكذلك التّعرف على أراء الشباب في بعض الموضوعات والقضايا التي تهمهم، من خلال تطبيق بعض الاستبانات للقضايا المتعلقة بهم، اضافة الى مدّ جسور التواصل مع القياديين والعاملين في المجال الشبابي، والتواصل مع الباحثين والمهتمين بالشأن الشبابي، وذلك بهدف تبادل الخبرات مع المركز، وفي الختام قدّم الامين العام شكره  وتقدير، لصاحب السمو الملكي الامير متعب بن عبد الله يحفظه الله، وزير الحرس الوطني، ولجميع القائمين على فعاليات المهرجان على الجهود التي يبذلونها لإنجاح هذه التظاهرة الوطنية.