أنت هنا

المركز الوطني لأبحاث قضايا الشباب

يناقش  موضوع "الشباب وشبكات التواصل الاجتماعي، "الأثار والحلول" في جامعة الجوف

برعاية كريمة من معالي الاستاذ الدكتور  إسماعيل بن محمد البشري، مدير جامعة الجوف، يقيم المركز الوطني لأبحاث قضايا الشباب، وبالتعاون مع جامعة الجوف، حلقة نقاش بعنوان:

" الشباب وشبكات التواصل الاجتماعي، "الأثار والحلول"

التي تهدف لتسليط الضوء على طبيعة استخدام الشباب لشبكات التواصل الاجتماعي، والآثار الايجابية والسلبية لهذا الاستخدام، وبيان الجوانب الأمنية والقانونية لسوء استخدام شبكات التواصل الاجتماعي والاعلام الجديد، وسوف يشارك ثلاثة متحدثين متخصصين في هذا الموضوع وهم سعادة الاستاذ الدكتور بدر بن عبد الله الصالح، وسعادة الدكتور يحي بن مفرح الزهراني، وسعادة الدكتور سالم بن مبارك العنزي، وذلك يوم الاربعاء/ 23جماده الآخرة/1435هـ، الموافق 23/4/2014م، في فندق النزل – قاعة حناء-من الساعة  8,30 صباحاً الى الساعة 12,30 ظهراً.

وتأتي رغبة المركز الوطني لعقد حلقة النقاش في منطقة الجوف تلبية لتطلعات معالي مدير جامعة الملك سعود، رئيس مجلس إدارة المركز الوطني لأبحاث قضايا الشباب، وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الإدارة في تبادل الخبرات بين المركز والجامعات في المملكة.

هذا وقد تمت دعوة نخبة منتقاة من الاكاديميين والخبراء في مجال الاعلام والقانون والعلوم الإنسانية والعلوم الاجتماعية والتربية من الجامعات القريبة من منطقة الجوف، مثل جامعة القصيم، وجامعة حائل، وجامعة الحدود الشمالية، بالإضافة لجامعة تبوك، ونخبة من الشباب الناشطين في شبكات التواصل الاجتماعي، ومجلس شباب الجوف الذي يرأسه صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن بدر بن عبد العزيز آل سعود يحفظه الله، اضافة لممثلي الجهات الحكومية والاهلية في منطقة الجوف، و عدد من اعضاء هيئة التدريس وطلاب الدراسات العليا.