أنت هنا

منحت جامعة جاشون الكورية معالي مدير جامعة الملك سعود الاستاذ الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر درجة الدكتوراه الفخرية في الإدارة العامة لإنجازاته في مجال ادارة الصحة والمستشفيات واستمرار العمل الجاد نحو تحقيق اهداف جامعة الملك سعود من خلال إنشاء تحالفات استراتيجية وعلاقات تعاون قوية مع الجامعات الرائدة في جميع أنحاء العالم، فقد زار معالي مدير الجامعة الأستاذ الدكتور/ بدران بن عبدالرحمن العمر ووفد من جامعة الملك سعود كوريا الجنوبية في الفترة من ٢٩-٦-١٤٣٥ إلى ٣-٧- ١٤٣٥ هجرية الموافق 29 أبريل إلى 2 مايو 2014. وجاءت هذه الزيارة تلبية لدعوة خاصة من جامعة جاتشون المرموقة في جمهورية كوريا الجنوبية، وذلك لمنح معاليه درجة الدكتوراه الفخرية، وذلك لما قدمه معاليه من خدمات وإنجازات في مجال الإدارة الصحية والمستشفيات ولمساهمته في استمرار النهضة العلمية لصرح علمي كجامعة الملك سعود. وشملت الزيارة أيضاً مناقشة مجالات التعاون وتعزيز العلاقات العلمية والأكاديمية بين جامعة الملك سعود والمؤسسات الأكاديمية والعلمية الكورية المتميزة. وقد قام وفد جامعة الملك سعود برئاسة معالي مدير الجامعة وحضور سعادة سفير المملكة العربية السعودية لدى جمهوية كوريا الجنوبية الاستاذ أحمد البراك و سعادة الملحق الثقافي السعودي بكوريا الجنوبية الدكتور هشام خداوردي بزيارة جامعة جاشون يوم الأربعاء 30 أبريل، الموافق ١ رجب، حيث تم منح معالي الأستاذ الدكتور/ بدران بن عبدالرحمن العمر درجة الدكتوراه الفخرية في الإدارة العامة. وعقب ذلك القى معالي مدير الجامعة كلمة أعرب فيها عن شكره وامتنانه لجامعة جاتشون لمنحه درجة الدكتوراه الفخرية، كما ثمن معاليه الدور الكبير لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين وولي ولي العهد في دعم وتطوير التعليم العالي في المملكة بشكل عام وجامعة الملك سعود بشكل خاص. وكذلك ثمن ما تقوم به وزارة التعليم العالي-بقيادة معالي وزير التعليم العالي د. خالد العنقري-من جهود متميزة ومستمرة لتجويد مستوى التعليم العالي في المملكة والتحسين المستمر في أداءه. بعد ذلك التقى معالي مدير الجامعة والوفد المرافق له مع عدد من رؤساء الجامعات الكورية المرموقة في حفل عشاء استضافته الملحقية الثقافية السعودية الكورية تم خلاله التأكيد على أهمية استفادة الجامعة من التجربة الكورية في بناء مجتمع المعرفة. وفي اليوم التالي، زار معالي مدير الجامعة والوفد المرافق له كلاً من جامعة سيئول الوطنية، والتي التقى فيها معالي مدير الجامعة مع مدير جامعة سيئول الوطنية وبحث الجانبان أوجه وسبل التعاون الاكاديمي بين الجامعتين. وفي اليوم التالي، زار وفد الجامعة المعهد الكوري المتقدم للعلوم والتكنولوجيا (كايست)، واجتمعوا خلال الزيارة مع وكيل المعهد، حيث ناقش الجانبان العديد من مجالات التعاون المحتملة، بما في ذلك التعاون في مجالات البحث العلمي المشتركة، وتطوير برامج الدراسات العليا من خلال ابتعاث المعيدين والمحاضرين، إضافة إلى تعزيز تبادل أعضاء هيئة التدريس، وبرنامج التبادل الطلابي. الجدير بالذكر بان زيارة معالي مدير جامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور/ بدران بن عبدالرحمن العمر قد فتحت الأبواب أمام جامعة الملك سعود لتقديم نفسها واستكشاف مجالات التعاون الممكنة مع المؤسسات الكورية المرموقة.