منسوبات جامعة الملك سعود يبايعون ولي العهد وولي ولي العهد

المدينة الجامعية للطالبات, مركز أقسام العلوم والدراسات الطبية
الأحد 1436/07/14 هـ الموافق 2015/05/03 م

تقدمت وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات سعادة الدكتورة إيناس بنت سليمان العيسى, بإسمها وباسم منسوبات جامعة الملك سعود بأسمى التهاني والتبريكات لصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز بمناسبة اختياره وليًّا للعهد، وتعيينه نائبًا لرئيس مجلس الوزراء وزيراً للداخلية رئيساً لمجلس الشؤون السياسية والأمنية، ولصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز بمناسبة اختياره ولياً لولي العهد، وتعيينه نائباً ثانياً لرئيس مجلس الوزراء وزيراً للدفاع رئيساً لمجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية. وعلى ضوء هذه الأوامر الرصينة صرحت الدكتورة ايناس العيسى بهذه المناسبة "إن قرارات الملك سلمان بن عبد العزيز -حفظه الله-ماهي إلا امتداد للرؤية المستقبلية الحكيمة منذ توليه قيادة البلاد واستمراراً للنهج السليم الذي انتهجه قادة هذه البلاد من خلال نظام هيئة البيعة حرصًا منهم على مصلحة الوطن وشعبه الكريم لتستمر مسيرة النهضة والعمل البناء الدؤوب الذي يضمن بعد الله سبحانه وتعالى أمن واستقرار هذا الوطن الغالي. واشارت ان المملكة العربية السعودية تنعم بالتوافق والتكامل الذي يشكل عقداً فريداً يسهم في تعزيز المسيرة التنموية التي تعم أرجاء الوطن بما يحقق مستقبلاً مشرقاً للوطن وأبنائه في ظل قيادة تسعى للمضي قدماً بإخلاص لرفعة شأن الوطن. في جميع المجالات والمجال التعليمي بشكل خاص. وفي الختام  حفظ الله قيادتنا وأعان ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز وولي ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز على حمل الأمانة في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز – أيده الله – الذي نشهد في عهده مساحة لا حدود لها من العطاء وقفزات تنموية ستجعل بلدنا الغالي في مصاف الدول المتقدمة".