اللجنة العلمية للأوبئة بكلية الطب بجامعة الملك سعود .. توضح علاقة الإبل بمرض متلازمة الفيروس التاجي التنفسي الشرق أوسطي في ضوء البراهين والأدلة العلمية

كلية الطب
الجمعة 1437/01/23 هـ الموافق 2015/11/06 م

    تتناقل وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي العديد من الاخبار من مختلف المصادر العلمية وغير العلمية مما سبب لبساً لدى المتلقى حول موضوع (مرض كورونا) وعلاقته بالإبل وكيفية انتقاله ووسائل أنتشاره وكيفية الوقاية منه.

وأصدرت اللجنة العلمية للأوبئة بكلية الطب بجامعة الملك سعود مؤخراً بياناً أوضحت من خلاله إلى أنهناك تراكم لعدد من الأدلة التي تشير إلى أن الإبل هي المصدر لمرض متلازمة الفيروس التاجي التنفسي الشرق أوسطي (MERS-COV) حيث أثبتت بعض الدراسات تطابق الفيروس المعزول من المرضى المصابين بهذا الفيروس مع الفيروس المعزول من الإبل الذين تربطهم بها علاقة جغرافية، وعلى الرغم من أن بعض المرضى المصابين بفيروس (MERS-COV) لم يسبق تعرضهم للإبل إلا أن الطرق الأخرى الغير مباشرة بالإبل لم يتم استثناءها بشكل دقيق. الطرق الغير مباشرة للتعرض للإبل هي تناول حليب الإبل الغير مبستر أو التعرض لشخص آخر تعرض للإبل ولم تكن أعراض المرض ظاهرة فيه. كما أن الدراسات محدودة لاستثناء وجود حيوانات اخرى ربما كانت وسيط لنقل المرض من الإبل الى الانسان في هذه الحلات التي لم يثبت فيها تعرض المريض للإبل، ان الفحص الدقيق للتسلسل الجيني لفيروس (MERS-COV) يمكننا من التفريق بين عزلات هذا الفيروس من المناطق المختلفة وقد اثبت الدراسات ان عزلات فيروس (MERS-COV) من المرضى المصابين تتطابق في تسلسلها الجيني مع عزلات هذاالفيروس من الإبل في المنطقة التي اصيب فيها المريض.

وقد اشارت الدراسات المصلية الى أن الإبل مصدر هام لفيروس (MERS-COV) ففي دراسة حديثة اجراها الدكتور عبدالعزيز العقيلي من جامعة الملك سعود أوضحت أن معدل الاصابة لهذا الفيروس أعلى في الكبار من الإبل منه في حديثة الولادة و أن 95% من الأبل الاكبر من سنتين من العمر إيجابه عن طريق اختبار المصل بالمقارنة مع 55% من الابل التي يقل عمرها عن سنتين كما أنه وجد أن عينات الانف والمستقيم ايجابة لفيروس (MERS-COV) بواسطة التحليل الجزئي للكشف عن الحمض النووي (PCR)حيث كان معدل وجود فيروس (MERS-COV) في الجهاز التنفسي والاخراجي 35% في الجمل اقل سنتين بينما 15% في الإبل الاكبر من سنتين. وهذا يشير الى أن الإصابة في هذه الإبل يحصل في سن مبكره في الحياة كما يدل ان الاصابة في المرضى إذا حصلت نتيجة للتعرض للإبل فإن المصدر الرئيسي للعدوى ستكون الإبل الاصغر سناً.

     وقد وجدت الدراسات علاقة طريق بين نسبة ايجابة اختيار المصل ودرجة التعرض للإبل ففي عامةالناس كانت النسبة 0.15 % وكانت 2.3 % في رعاه الابل بينما كانت النسبة اعلى 3.6 % في الجزارين.

 لقد لوحظ في السنوات الثلاث الاخيرة زيادة عدد حالات الاصابة بمرض متلازمة الفيروس التاجي التنفسي الشرق اوسطي في شهور معينة من السنة وهي شهر أبريل ومايو من السنة الميلادية وخصوصاً الحالات القادمة من المجتمع بينما الحالات الظاهرة في المستشفيات تكون في أشهر متأخرة من السنة وهي سبتمبر الى نوفمبر إن زيادة عدد حالات الاصابة لفيروس (MERS-COV)من المجتمع يتوافق مع موسم التوالد في الإبل والتي كما تقدم تكون صغيرة السن ويتواجد هذا الفيروس في إفرازاتها بكميات كبيرة ولديها قدرة اكبر لنقل هذا الفيروس للأشخاص المخالطين  لها.

لاشك أن الموضوع يحتاج الى دراسات اخرى لمعرفة ما إذا كان فيروس (MERS-COV) كان قادراً على إصابة الانسان قبل عام 2012 م عن طريق فحص العينات المخزنة قبل هذا التاريخ والهدف من ذلك دراسة الطفرات الجينية إن وجدت وهل كان لها دور في تمكين الفيروس من المقدرة على إصابة الانسان. إن الدراسة الحقلية المستفيضة مهم جداً وخصوصاً في الحالات المصابة التي لم يثبت تعرضها للإبل، لدراسة العوامل الاجتماعية والبيئة المؤثرة.

واخيراً فإنه إذا أخذت كل البراهين المستخلصة من الدراسات الحقلية المتوفرة والفحوصات المخبرية المصلية والجينية منها فإن كلها تشير أن الإبل هي الأقرب لتكون الحاملة لمرض متلازمة الفيروس التاجيالشرق اوسطية (MERS-COV).

المراجع:

Role of Camels in MERS-CoV infection in Human; Available evidences.

There is accumulating evidence points to dromedary camels as reservoirs for MERS-CoV in human. Identical or nearly identical MERS-CoV has been isolated from geographically linked infected camels and patients with MERS CoV infection. (1,2,3). Although few patients have a history of camel exposure (4), patients might be exposed to infectious virus by consumption of unpasteurised camel milk, which is not uncommon in Saudi Arabia.(5). Other possibility of transmission is primarily person-to-person or from another intermediate host and that some camel infections result from person-to-camel transmission. RNA viruses in infected hosts, including MERS-CoV-infected dromedary camels, consist of swarms of closely related RNA molecules (quasispecies).(7) Camel and human MERS-CoV genome sequences from the same geographic areas have demonstrated that the viruses were similar or at least cluster together. (8,9,10)

Serologic studies have also suggested that camels are an important source of MERS-CoV. In a recent study DrAlgaili demonstrated that the rate of seropositivity was higher in adult than juvenile camels (>95 percent among camels >2 years of age versus 55 percent in camels ≤2 years of age) and he found that rectal and nasal swabs collected were positive in 35% of young camels and 15% of adult camels for MERS-CoV nucleic acids by RT-qPCR (9). This indicates that infection in camels typically occurs in early life, and that if patients get MERS-CoV from camels the most likely source is young camels. The high proportion of adult camels that are anti-MERS-CoV seropositive and the high antibody titres in individual animals suggest that infection occurs at a young age with frequent boosting. (11-13) In human on the other hand the seroprevalence varies depending on the degree of exposure, the general populations is 0·15%, 2·3% of camel shepherds and 3·6% of slaughterhouse workers were MERS-CoV-antibody positive. (14). Although MERS cases are reported throughout the year, the disease is seasonal. The risk of human infection may be higher in camel breeding season (spring) when more naïve camels are present. The first MERS cases identified in April and June, 2012, were followed by more cases in April and May, 2013, and a similar increase in April and May, 2014 and 2015. The increase in March to May might reflect, in part, transmission from newly infected young camels.(15)

Further studies required to investigate the evidence of MERS-CoV infection in human before 2012 in archived human samples. More rigorous epidemiologic studies required the potential for exposure to dromedary camels in sporadic cases of MERS-CoV  in those humans cases who had no exposure to other MERS patients.(16)

In conclusion, taking all the epidemiological, serological and molecular evidences available, camels are the most likely reservoirs for MERS-CoV causing infection in human in Saudi Arabia.

References:

1- Azhar EI, El-Kafrawy SA, Farraj SA, et al. Evidence for camel-to human transmission of MERS coronavirus. N Engl J Med 2014; 370: 2499–505.

2- Haagmans BL, Al Dhahiry SH, Reusken CB, et al. Middle East respiratory syndrome coronavirus in dromedary camels: an outbreak investigation. Lancet Infect Dis 2014; 14: 140–45.

3- Memish ZA, Cotten M, Meyer B, et al. Human infection with MERS coronavirus after exposure to infected camels, Saudi Arabia, 2013. Emerg Infect Dis 2014; 20: 1012–15.

4- Hemida MG, Al-Naeem A, Perera RA, Chin AW, Poon LL, Peiris M. Lack of Middle East respiratory syndrome coronavirus transmission from infected camels. Emerg Infect Dis 2015; 21: 699–701.

5- Reusken CB, Farag EA, Jonges M, et al. Middle East respiratory syndrome coronavirus (MERS-CoV) RNA and neutralising antibodies in milk collected according to local customs from dromedary camels, Qatar, April 2014. Euro Surveill 2014; 19: 20829.

6- Samara EM, Abdoun KA. Concerns about misinterpretation of recent scientific data implicating dromedary camels in epidemiology of Middle East respiratory syndrome (MERS).MBio 2014; 5: e01430–14.

7-Briese T, Mishra N, Jain K, et al. Middle East respiratory syndrome coronavirus quasispecies that include homologues of human isolates revealed through whole-genome analysis and virus cultured from dromedary camels in Saudi Arabia. MBio 2014; 5: e01146–14.

8-Nowotny N, Kolodziejek J. Middle East respiratory syndrome coronavirus (MERS-CoV) in dromedary camels, Oman, 2013. Euro Surveill. 2014;19(16):pii=20781.Available online: http://www.eurosurveillance.org/ViewArticle.aspx?ArticleId=20781

9-Alagaili AN, Briese T, Mishra N, Kapoor V, Sameroff SC, Burbelo PD, de Wit E, Munster VJ, Hensley LE, Zalmout IS, Kapoor A, Epstein JH, Karesh WB, Daszak P, Mohammed OB, Lipkin WI. Middle East respiratory syndrome coronavirus infection in dromedary camels in Saudi Arabia.MBio. 2014;5(2):e00884.

10,Chu DK, Poon LL, Gomaa MM, Shehata MM, Perera RA, Abu Zeid D, El Rifay AS, Siu LY, Guan Y, Webby RJ, Ali MA, Peiris M, Kayali G. MERS coronaviruses in dromedary camels, Egypt. Emerg Infect Dis. 2014;20(6):1049.

11-Hemida MG, Perera RA, Al Jassim RA, et al. Seroepidemiology of Middle East respiratory syndrome (MERS) coronavirus in Saudi Arabia (1993) and Australia (2014) and characterisation of assay specificity. Euro Surveill 2014; 19: 20828.

12- Perera RA, Wang P, Gomaa MR, et al. Seroepidemiology for MERS coronavirus using microneutralisation and pseudoparticle virus neutralisation assays reveal a high prevalence of antibody in dromedary camels in Egypt, June 2013. Euro Surveill 2013; 18: 20574.

13- Reusken CB, Haagmans BL, Müller MA, et al. Middle East respiratory syndrome coronavirus neutralising serum antibodies in dromedary camels: a comparative serological study. Lancet Infect Dis 2013; 13: 859–66.

14- Müller MA, Meyer B, Corman VM, et al. Presence of Middle East respiratory syndrome coronavirus antibodies in Saudi Arabia: a nationwide, cross-sectional, serological study. Lancet Infect Dis 2015; 15: 559–64.

15-Middle East respiratory syndrome coronavirus (MERS-CoV). Summary of Current Situation, Literature Update and Risk Assessment 7 July 2015. http://apps.who.int/iris/bitstream/10665/179184/2/WHO_MERS_RA_15.1_eng.pdf

16-http://www.cidrap.umn.edu/news-perspective/2014/02/study-mers-cov-may-ha...