أنت هنا

فعالية أنا أحلم هي فعالية إلهاميه، تحفّز الأرواح للعمل الدؤوب، وتعيد الأمل في النفوس، وتنمي الإصرار لمواجهة التحديات والصعوبات التي قد تتخلل الطريق في سبيل الوصول إلى تحقيق الأحلام.                   

للفعالية نسخة أولى في العام الماضي في جامعة الملك سعود بكلية علوم الحاسب والمعلومات، وقد حققت أصداءً جميلة، واقتصرت في استضافاتها على أعضاء هيئة التدريس في الكلية، تحدثوا من خلالها عن أحلامهم الصغرى وكيف نمت إنجازًا حتى أوصلتهم إلى هذا المكان، أما عن الفعالية بنسختها الثانية فقد أقيمت في يوم الأحد، الأثنين و الثلاثاء الموافق( ٩ - ١٠  - ١١ / أكتوبر / ٢٠١٦ ).

كان التخطيط والتنفيذ للفعالية من قبل ٦٠ طالبة من كلية علوم الحاسب والمعلومات بمستوياتٍ دراسية مختلفة صاحب ذلك دعم غير منقطع من وكيلة الكلية الدكتورة حصة السلامة ورئيسة وحدة الاعلام الأستاذة نجلاء المرشد ورئيسة وحدة العلاقات العامة الأستاذة سحر الداوود، وقد استغرق التخطيط لهذه الفعالية ما يقارب السبعة أشهر والتنفيذ مدّة ثلاث أسابيع متواصلة، أولينا الاهتمام خلالها لكل التفاصيل الصغيرة التي تصنع تأثيرًا كبيرًا، وفارقًا مختلفًا. عملن بجهد مستمر وبأفكارٍ مدهشة، فالتصاميم المستخدمة في كل تفاصيل الفعالية، والمحتوى المكتوب، والتسويق بالإعلانات، والرسومات، والأعمال اليدوية، قد تمت بواسطتهن.

تميّزت الفعالية بفقراتٍ مختلفة ومتجددة متنوعة ما بين المسابقات والفقرات الإلهاميه والفيديوهات المصورة مسبقًا ومتحدثات حضروا الفعالية لإثرائها.

كانت انطلاقة الفقرات هي "سينما التقنيين" عرض خلالها فيديوهات إلهاميه مترجمة تعلي الطموح وتنشر الأمل.

استضافت الفعالية أيضًا ثلاث متحدثات، سعين نحو أحلامهن وتحملن جميع العوائق التي واجهتهن فحققن إنجازًا غيّر في الأرض وأحدث فارقًا.

كانت المتحدثة الأولى في اليوم الأول للفعالية هي: ساره الرشود مؤسسة فريق احتواء التطوعي وطالبة علوم الحاسب في جامعة الإمام محمد بن سعود، تحدثت عن حلمها الأول في التطوّع وكيف كان إيمانها قويًا بما يكفي لتحقيقه رغم صغر سنها آنذاك، وكيف أكسبها إحباط الذين لم يؤمنوا بطاقتها وقدرتها على ذلك تحديًا لتنشئ فريقًا عمره الآن خمس سنوات، وأياديه تمتد الآن لتطول جهاتٍ مستفيدة مختلفة. وأما المتحدثة الثانية في اليوم الثاني فقد كانت سارة الحميدان مؤسسة مشروع أصدقاء القراءة وطالبة موارد بشرية في جامعة الأمير محمد بن فهد، تحدثت عن أحلامها بالحياة وعن إنجازاتها التي تحققت بعد أن كرّست جهدها لتحقيقها، إضافةً إلى شغفها بالقراءة منذ أن كانت في عمرٍ صغير، وكيف حوّلت هذا الشغف لحسابٍ في موقع التواصل الاجتماعي: تويتر بأكثر من ٢١٩ ألف متابع، ونادٍ ثقافي تابع له في جامعة الأميرة نورة، كل الذي أرادته أن تثبت أن أمة اقرأ تقرأ، فأثبتت!

وعن المتحدثة الثالثة في آخر يومٍ من الفعالية فقد كانت آية الحربي، متحدّية السرطان التي لم توقفها قسوة المرض ولا بؤسه عن إكمال طريقها في الحياة، لتحصل على شهادة البكالوريوس من جامعة الملك سعود بتخصص التسويق في كلية الإدارة، وتنشر كتابًا ملهمًا ومحفزًا تحكي به تفاصيل حكايتها التي عنوانها الأساسي هو التحدي.

شارك في الفعالية عدد من المشاهير بفيديو قدموا من خلاله كلمة تحفيزية لطالبات جامعة الملك سعود في كلية الحاسب.

وقد كانوا عبدالله الحازمي، عبدالله السبع، عبير الهاشمي، عبدالله العصيمي، عبدالعزيز آل شاكرو عبدالمجيد الكناني.

وقد تمت تغطية الفعالية وفقراتها في سناب شات عبر حساب الفعالية: i.dream2 وعبر وسم تويتر:#أنا_أحلم٢.

فريق العمل

لولوه الغزي - ليما الخضيري -  رؤى سليمان العيد - فاطمة الرشيد  - أروى الزعاقي

مرام الدوسري - أروى الشثري - غيداء الكنهل - فهده الهديان - هتاف العيسى

نورة الشويعر - مها المالكي - صبا الناصر - رغد المعجل - نورة الفارس

لينة العبدالكريم- أمل العبدالكريم- دلال بن حمود- مها آل طالب- هلا العجلان

لما المنصور- لمياء الأحمد- ميعاد السلمي- نورة الحربي- أفنان البطاطي

منيرة الحيد- ميثاء العريني- رهف المزيني- ميعاد الرشود- ريما النويصر

عبير الغانم- داليا أبو حيمد- رهف العمر -أرين الدخيل- أروى الغامدي

حنان العتيق  - أسواق العصيمي - ريام الشعلان  -ريم القرشي - رقية عبدربه

منيرة القحطاني - ريما القاضي- رزان الدوسري - روابي العسرج - هيا الشريف

فايزة العتيبي  - بدور القرعاوي - رغد الموسى  - أفنان باسودان  - أفنان العقيل

هند السليم  - ربى الكريدا  - لمياء التويجري  - ضحى عسيري  - ولاء الشعيل

ريناد منحي  - روابي القحطاني  - يارا السياط  - غادة باحليوه  - أسيل الوقيد

نوف الخراشي  - بشاير الغامدي