كلية المجتمع بجامعة الملك سعود تقيم حفل تكريم لشركاء الكلية

المجتمع بالرياض
الاثنين 1438/08/18 هـ الموافق 2017/05/15 م

بتشريفٍ من صاحب السمو الأمير مشعل بن خالد آل سعود ( رئيس المجلس الاستشاري لكلية المجتمع بجامعة الملك سعود ) و بمشاركة شركاء الكلية ممن قدموا خدمات ريادية لأنشطة الكلية وبرامجها المجتمعية، فقد سعدت الكلية بإقامة حفل تكريم ( شركاء الكلية ) ممن تركوا بصمة واضحة في مسيرة الكلية التعليمية والمجتمعية من خلال كافة أشكال الدعم الذي قدموه للكلية وذلك صباح يوم الأحد الموافق 18/8/1438هـ، بمقر الكلية.

  وبهذه المناسبة؛ ألقى سعادة الأستاذ الدكتور/ عبدالله بن عطيه الزهراني ( عميد كلية المجتمع ) كلمة أشاد فيها بشركاء الكلية من مؤسسات وشركات تتمتع بحسٍّ وطني رفيع يتفاعل من القضايا الوطنية والمجتمعية وقضايا التعليم ودعم الأنشطة المجتمعية للمؤسسات التعليمية، وقد رحب سعادته بالمدعوين الكرام وقدم شكره الجزيل لهم على ما بذلوه من جهد واضح كان له أثر كبير في تحقيق رسالة كلية المجتمع وأهدافها الإستراتيجية.

  وقد قدم سعادته جزيل الشكر وعميق التقدير والامتنان لسمو الأمير/ مشعل بن خالد آل سعود ( رئيس المجلس الاستشاري لكلية المجتمع بجامعة الملك سعود ) الذي لم يتوان لحظة عن دعم أنشطة الكلية وبرامجها المجتمعية مما أسهم في تزويد الطلاب بالمهارات الوظيفية والتخصصية التي تحتاجها سوق العمل، وبما يتناسب مع الرؤية الوطنية (2030)، كما قدّم سعادته وافر الشكر والتقدير للمدعوين من شركاء الكلية الذين احتضنوا طلاب الكلية تدريباً وتوظيفاً وتأهيلاً ودعماً، وأوضح بأنّ هذا الاستقطاب الايجابي للشركاء ممن يتمتعون بدرجات عالية من المسئولية المجتمعية يضع على الكلية مسئولية مضاعفة بأن تكون عند حُسن ظن الشركاء وذلك بتخريج جيل منافس  ومدرب ومؤهل يلبي حاجة الشركاء والمؤسسات والشركات الوطنية من الوظائف. فظلاً عن الانتقال بالخدمة المجتمعية للكلية على صعيد المفهوم والممارسة إلى مدى أوسع ليشمل المزيد من الجهات من قطاع الأعمال والقطاع غير الربحي والمؤسسات الخيرية وخصوصاً بأنّ الكلية قد تميزت بأنشطتها المجتمعية والثقافية بحصولها على المركز الأول على مستوى كليات الجامعة لأربع سنوات متتالية، ولم يكن ذلك ليتحقق إلاّ بدعم الشركاء ووجود فريق في الكلية يعمل بمنهجية عملية، وبناء على معايير احترافية.

  وبعد ذلك ألقى صاحب السمو الأمير/ مشعل بن خالد آل سعود كلمة عبر فيها عن سعادته بحضور هذا اللقاء وشكره لإدارة جامعة الملك سعود وعمادة كلية المجتمع مُثنياً على الانجازات المتميزة في المجالات التعليمية والبحثية والمجتمعية كما ثمن سموه مشاركة الجهات الداعمة للكلية في تحقيق رسالتها التعليمية والمجتمعية، داعياً الله عز وجل للكلية مزيداً من التوفيق والنجاح.

  وفي نهاية الحفل قام صاحب السمو الأمير/ مشعل بن خالد آل سعود وسعادة عميد الكلية بتقديم الدروع التكريمية للجهات الشريكة للكلية، وتم التقاط صورة جماعية في نهاية الحفل.