المدينة الطبية تعتمد عمليات إزالة الساد (الماء الأبيض) بتقنية النانو ليزر

الأحد 1438/09/09 هـ الموافق 2017/06/04 م

أجريت في المدينة الطبية بجامعة الملك سعود مؤخراً أولى عمليات إزالة الساد (الماء الأبيض) باستخدام تقنية النانو ليزر، و قام الفريق الطبي من قسم الجلوكوما والماء الابيض المكون من د.فيصل المبارك ود.حاتم كلنتن بإجراء عدة عمليات حيث تمت معاينة المرضى بعد العمليات والتأكد من كفاءة وأمان هذه التقنية الحديثة.

صرح بذلك الدكتور فيصل المبارك أستاذ طب وجراحة العيون المساعد واستشاري التخصص الدقيق في جراحات الجلوكوما والماء الأبيض والليزر رئيس وحدة الجلوكوما والماء الابيض مضيفا بأن عمليات الساد أو الماء الأبيض تعتبر الأكثر شيوعا على مستوى العالم ويعتبر المسبب الأول لفقدان الرؤية المسترجع عالميا حسب احصائيات منظمة الصحة العالمية و إحدى مزايا تقنية النانو ليزر هي تجنب الأثر الحراري على القرنية بالاعتماد الكامل على التجزئة الضوئية للساد أو الماء الأبيض باستخدام طاقة نبض من 3 الى 10 ملي جول خلال 4 نانو من الثانية بالإضافة إلى حماية محفظة العدسة وبالتالي توفير نسبة أمان عالية أثناء العملية، مشيراً الى أ لية الكثافة فيتم استخدامها مع الموجات الصوتية. وأضاف المبارك بأنه يمكن للمريض مزاولة جميع أنشطته اعتبارا من اليوم التالي للعملية، مؤكداً على ان العملية تجرى تحت التخدير السطحي باستخدام القطرات المخدرة للقرنية أو الموضعي وهي من عمليات اليوم الواحد و التي تجريها المدينة الطبية بجامعة الملك سعود. و أكد المبارك على حرص المدينة الطبية الجامعية لاعتماد أحدث التقنيات العالمية وتوفير احدث الطرق العلاجية الحديثة لمراجعي المدينة الطبية و الاستمرار في تدريب كوادرها الصحية للارتقاء بخدمة المرضى. نه تم إجراء آلاف الحالات بنجاح في بعض الدول الأوروبية، وتعتبر تقنية النانو ليزر إحدى الخيارات المتاحة حاليا في معظم الحالات باستثناء حالات الساد أو الماء الأبيض الصلبة أو عا