قسم العلوم الإدارية بكلية المجتمع يعقد لقائه التعريفي لطلاب التدريب الميداني

المجتمع بالرياض
الثلاثاء 1439/01/19 هـ الموافق 2017/10/10 م

عقد قسم العلوم الإدارية بكلية المجتمع بجامعة الملك سعود لقاءً تعريفياً للطلاب المسجلين في مقرر التدريب الميداني في جميع التخصصات التي يطرحها القسم وذلك اليوم الأحد الموافق 19/1/1439هـ، وبحضور كل من سعادة عميد الكلية الأستاذ الدكتور عبدالله الزهراني، وسعادة رئيس القسم الدكتور أحمد العامري وعدد من أعضاء هيئة التدريس ، وسعادة الأستاذ محمد السالم نائب مدير العلاقات العامة بالبريد السعودي، بلإضافة إلى أحد خريجي الكلية لنقل تجربته لزملائه الطلاب .

وخلال اللقاء قدم سعادة عميد الكلية كلمة أشار فيها إلى أهمية التدريب الميداني ودوره في تعزيز وصقل المعارف والمهارات لدى الطلاب، كما نوه سعادته إلى أن طلاب التدريب الميداني هم بمثابة سفراء للكلية في الشركات والمؤسسات الوطنية وخير تمثيل لمخرجاتها الفعلية. وفي نهاية كلمته وجه الطلاب نحو الاستفادة المثلى من هذه الفرصة بإثبات ذواتهم وقدراتهم للحصول على فرص وظيفية ما قبل التخرج وهذا تم تحقيقها من العديد من الطلاب المتدربين خلال السنوات الماضية. وفي هذا السياق، قام أحد خريجي الكلية بعرض تجربته بالتدريب الميداني في الفصل الدراسي الماضي، وكيفية تعزيز فرصته بالحصول على توظيف داخل الشركة التي تدرب فيها.

كما تناول اللقاء عرضاً قدمه سعادة الدكتور علاء شكري تضمن توضيحاً للآليات والمتطلبات ذات العلاقة بالتدريب الميداني من حيث المهام والواجبات وطرق التقييم والتقارير وغيرها. كما قام سعادة الأستاذ حمد المسعد مشرف وحدة التدريب والتوظيف المساندة بالكلية بعرض الأسس والقواعد المنظمة لعملية التدريب الميداني بالكلية، تلا ذلك، طرحاً معمقاً قدمه نائب مدير العلاقات العامة بالبريد السعودي حول خصائص الموظف المثالي من حيث الانضباطية والانتاجية والأداء المتميز ودور ذلك في تعزيز منطلقات برامج التحول الوطني والرؤية 2030.

من جهته، أكد سعادة رئيس القسم على ضرورة الالتزام والتقيد بمتطلبات التدريب الميداني والتعاون بين أطرافه الثلاث: الطالب والمشرف الأكاديمي والمشرف الميداني لتحقيق المرامي والأهداف المرتبطة به، وإبراز صورة واقعية ومتميزة عن مخرجات القسم التي تتمحور أولاً وأخيراً حول الطالب. وفي نهاية الحفل، شكر سعادته جميع الحضور وبالأخص سعادة عميد الكلية على حرصه الدائم ومساهمته في تطوير مسيرة القسم وأنشطته بما يخدم طلاب الكلية والمجتمع.