التوجيه والإرشاد بعمادة شؤون الطلاب يشارك بمعرض توعوي للحد من التدخين

عمادة شؤون الطلاب, مركز التوجيه والإرشاد
الأحد 1439/04/05 هـ الموافق 2017/12/24 م

شارك مركز التوجيه والارشاد الطلابي التابع لعمادة شؤون الطلاب يوم أمس بمعرضاً توعوياً في كلية اللغات والترجمة والذي ينظمه نادي التمريض التابع لكلية التمريض بالتعاون مع المركز بعنوان (اتركني قبل فوات الأوان).

استعرض خلاله عدد من الأعمال والمبادرات التي من خلالها سيتم رفع مستوى الوعي والتثقيف بمخاطر التدخين وما يخلفه من أضرار على الفرد والأسرة والمجتمع، بما في ذلك توطيد التواصل والتعاون مع المدخنين ومد يد العون لهم والخروج بهم الى بر الأمان بترك التدخين.

وكان المركز قد قام بتدشين عدد من البرامج التوعوية المكثفة، للحد من آفة التدخين بالجامعة، بهدف نشر الوعي وتشجيع كافة الفئات من طلاب ومنسوبين لتطبيق سياسة جامعة خالية من التدخين، بالإضافة الى حث المجتمع الجامعي على المحافظة على جامعة خالية من التدخين في كافة مرافقها، ورفع مستوى الوعي وزيادة المعرفة بالمخاطر التي تنتج عن التدخين بمختلف أنواعه وأشكاله سواء على المدخنين انفسهم او على من هم حولهم.

وتأتي هذه المشاركة امتداداً للبرامج التي تعمل وحدة الارشاد الوقائي بالمركز على تنظيمها في الفترة المقبلة انطلاقاً من أهمية العملية الوقائية والتوعية لمكافحة التدخين والمخدرات بالتعاون مع ذوي الاختصاص في هذا المجال.

هذا وأكد وكيل عمادة شؤون الطلاب للتطوير والجودة، والمشرف العام على مركز التوجيه والإرشاد الطلابي د. علي بن عبدالله البكر على ضرورة تفعيل الشراكة بين وحدة الإرشاد الوقائي وذوي الاختصاص من الإدارات التابعة للجامعة، موضحاً أن تكثيف مثل هذه المعارض الوقائية ستسهم وبشكل فعًّال في رفع الوعي لدى طالب الجامعة ومنسوبيها وزوارها.

وقال البكر أن المركز يحرص كل الحرص على مشاركة الرأي العام والجهات ذات الصلة في مكافحة التدخين والمخدرات بكافة انواعها مما من شأنها أن تنتج لائحة متكاملة للحد من اتشارها وسبل الوقاية منها.