فريق سعف من كلية الهندسة للسيارات الصديقة للبيئة يحصل على جائزة افضل مبادرة تعليمية في مجال السيارات

كلية الهندسة
الخميس 1439/07/05 هـ الموافق 2018/03/22 م

وسط احتفالية كبيرة أقيمت بفندق هيلتون في جدة يوم الأحد 1 رجب 1439هـ، تم الاعلان عن نتائج الدورة السادسة من جائزة "بي أر ارابيا" الوطنية لقطاع السيارات 2017/2018 بحضورصاحب السمو الملكي الامير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية، وحضر الإحتفال المدراء الاقليميين لشركات السيارات في الشرق الاوسط، و حشد من محبي السيارات وممثلي الصحافة و الاعلام، بالإضافة إلى عدد كبير من المهتمين بقطاع السيارات ورجال الاعمال.          

وقد تم تقسيم الجائزة هذا العام إلى قسمين؛ الأول متعلق بشكل مباشر بالسيارات الجديدة، والطرازات التي تم إطلاقها منتصف عام 2017م لغاية اليوم، أما في القسم الثاني للجائزة، فقد خصص للفئات الخاصة المرتبطة بشكل مباشر بقطاع أعمال السيارات، منها رياضة السيارات، الإعلام، رياضة السيارات، الحملات التسويقية، سيارات المستقبل الهجينة، والوكلاء المهتمون بهذه التقنية المستقبلية، كما تمت إضافة جائزة لبرامج التواصل الاجتماعي والخدمات الإعلامية الرقيمة لقطاع السيارات.

وقد شارك فريق السيارات الصديقة للبيئة من كلية الهندسة بجامعة الملك سعود في الإحتفالية لعرض نتائج وانجازات الفريق في ماراثون شل البيئي للأربع سنوات الماضية. وقد قام الفريق لهذا العام باجراء تطويرملحوظ على سيارة "رياض2" التي شاركت في مارثون شل البيئي في مارس 2018 في سنغافورة، والتي حققت المركز الأول عربيا وعلى مستوى الشرق الأوسط، والمركز السابع على مستوى آسيا في سيارات البنزين من أصل 31 فريق، وقد قطعت رياض2 مسافة 277 كم/لتر.

وقد تفضل صاحب السمو الملكي الامير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل بزيارة جناح فريق سعف واثنى على الجهد الواضح من قبل الطلاب لتحقيق هذا الإنجاز، وتم في هذا الاحتفال تكريم شركة شل السعودية وفريق السيارات الصديقة للبيئة "سعف" من كلية الهندسة بجامعة الملك سعود لقيامهم بافضل مبادرة تعليمية في مجال السيارات وقد تسلم الجائزة نيابة عن شركة شل وفريق سعف الطالب عبد العزيز الحماد مدير فريق سعف.