أنت هنا

الدكتور إبراهيم بن صالح العليان ينظم مركز التميز البحثي في تطوير تعليم العلوم والرياضيات "أفكر" في جامعة الملك سعود مع مركز دراسات تعليم العلوم والرياضيات في جامعة ليدز في المملكة المتحدة برنامجا أكاديميا متخصصا في تعليم العلوم والرياضيات لأعضاء هيئة التدريس في الفترة من 28/11 إلى 3/12/ 1430هـ الموافق للفترة من 16 – 20 نوفمبر 2009م، وذلك في جامعة ليدز بالمملكة المتحدة. ويناقش البرنامج أحدث أساليب تعليم العلوم والرياضيات، وطرق التقويم، وآلية معالجة التصورات الخاطئة للمفاهيم العلمية الأساسية. كما يتطرق البرنامج للاتجاهات الحديثة في الأبحاث المتعلقة بتعليم العلوم والرياضيات والجديد في مفاهيم التعليم والتعلم، ويتخلله زيارات لعدد من المدارس والجهات ذات العلاقة.

وأوضح الدكتور إبراهيم بن صالح العليان مدير وحدة الفعاليات والشراكة المجتمعية في المركز ورئيس الوفد أن الوفد يضم عشرة من أعضاء هيئة التدريس من كليات العلوم والمعلمين والعلوم بالخرج وكلية التربية، وأشار إلى أن المشاركين سوف يلتقون بعدد من أبرز الباحثين في مجال تعليم العلوم والرياضيات في أوروبا للاستفادة من خبراتهم البحثية، وأن مثل هذه البرامج تشكل نافذة على العالم للتبادل المعرفي ونقل الخبرة، كما أنها تثري الجانب المعرفي والبحثي والتربوي لدى المشاركين. كما يصاحب هذا البرنامج مناقشة بعض المشاريع البحثية المشتركة بين المركز ومركز دراسات العلوم والرياضيات في جامعة ليدز. وأشار الدكتور العليان أن هذا البرنامج يأتي تفعيلا لعقد الخدمات مع مركز دراسات تعليم العلوم والرياضيات في جامعة ليدز الذي وقعه معالي مدير الجامعة الدكتور عبد الله العثمان خلال زيارة معالي وزير التعليم العالي للمملكة المتحدة. وفي نهاية تصريحه رفع الدكتور العليان شكره لوزارة التعليم العالي على دعمها للمركز ولمدير الجامعة ووكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي على متابعتهما ودعمهما المستمر للمركز.

الجدير بالذكر أن مركز التميز قد أقام برنامجا في تعليم العلوم والرياضيات في جامعة ليدز في شهر صفر من العام الحالي لطلبة الدراسات العليا من مختلف جامعات المملكة وقد لاقى البرنامج نجاحا كبيرا حسب التقويم الذاتي والخارجي للبرنامج.