أنت هنا

المشرف علي كرسي أبحاث الماء الأزرق: أنشأنا مختبراً علمياً عالمياً للمساعدة في الحد من المرض و مضاعفاتهأوضح رئيس قسم طب وجراحة العيون الدكتور صالح بن علي العبيدان المشرف علي كرسي أبحاث الماء الأزرق أن الكرسي أنشئ لدعم الأبحاث الطبية في المسببات الرئيسية لهذا المرض و التعرف على مسبباته والمساعدة على التشخيص المبكر وتطوير علاجات جديده لهذا المرض وأضاف أن نشاطات كرسي أبحاث الماء الأزرق تتضمن الأبحاث العلميه حيث أنشاء الكرسي "مختبر الوراثيات الجزيئيه لطب العيون "وجهز بأجهزه علميه حديثه وكادر علمي مؤهل للقيام بالأبحاث الجينيه عن هذا المرض وإكتشاف مسبباته ومؤشراته الوراثية والتي تساعد على الكشف المبكروبالتالي التدخل المبكر و الحد من هذا المرض و مضاعفاته .

ولقد نتج عن هذا نشر عدد من الأبحاث الإكلينيكيه و المعمليه في مجلات طبيه مرموقه , وقد تم التركيز على الأبحاث ذات الصلة المباشرة بالمريض و التي يمكن ترجمتها بصوره عمليه والتي سوف تعود بالنفع على مرضى الماء الأزرق و المجتمع ككل .

وتابع الدكتور العبيدان: من أهداف الكرسي إستحداث برامج دراسات عليا تؤدي إلى تخريج أطباء و علماء أبحاث أكفاء في مجال طب العيون و سد حاجة المجتمع بهذا التخصص الدقيق وقال إن الهدف الرئيسي من برنامج الدراسات العليا في المشرف علي كرسي أبحاث الماء الأزرق: أنشأنا مختبراً علمياً عالمياً للمساعدة في الحد من المرض و مضاعفاتهالعلوم الأساسيه في طب العيون هم توفير البحوث المختارة و الخلفيه الأكاديميه البحثيه المتقدمه لخريجي الطب و العلوم والصيدله .

وسوف يكون البرنامج مفيداً بشكل خاص للأطباء الذين يرغبون بتعزيز مهارتهم في تنفيذ أو تطبيق الأبحاث السريريه في مجال طب العيون ومدة هذا البرنامج عامان دراسيان لدرجة الماجستير ويتحتم على الطالب إكمال 25 ساعه معتمدة (11 ماده ) بنجاح قبل البدء في المشروع البحثي و الذي يوفر للطالب عمل المشروع البحثي في المختبر لمدة عام وهو العام الثاني في مرحلة الماجستير .

و سوف نعتمد في تدريس مواد هذا البرنامج على التدريس التفاعلي و الذي يؤدي إلى إيصال المعلومه بشكل جيد , وسوف يقبل البرنامج 8 طلبة و يقوم بالتدريب نخبه ممتازه من أعضاء هيئة التدريس في قسم العيون و أعضاء أخرين من أقسام مختلفه في كلية الطب وكلية الصيدله و كلية العلوم .

وسوف نقوم أيضاً بالإستعانه بخبرات خارجيه لتدريس بعض المواد ، وسوف يشترك في تدريس هذا البرنامج حوالي 45 عضو هيئة تدريس و عدد 5 علماء أبحاث من حملة الدكتواره و عدد 3 مساعدين باحثين و عدد 5 تقنين أبحاث عدا الجهاز الإداري للبرنامج, كما يشارك كرسي أبحاث الماء الأزرق في برنامج التلمذه و هو برنامج تبنته عمادة السنة التحضيريه لأبنائها و بناتها الموهبين .

المشرف علي كرسي أبحاث الماء الأزرق: أنشأنا مختبراً علمياً عالمياً للمساعدة في الحد من المرض و مضاعفاتهويتضمن هذا البرنامج مشاركة فئة مختارة من طلبة السنة التحضيريه في نشاطات الكرسي البحثيه و التي توفر فرصة إثرائيه لهم لإكتساب الخبرات العلميه من خلال مشاركة أعضاء فريق كرسي البحث في نشاطاتهم العلميه والعمليه , ومن نشاطات الكرسي أيضاُ تنظيم الندوات المحليه و التي يشارك فيها عدد من أطباء العيون المتخصيصين في مرض الماء الأزرق لمناقشة المستجدات في طرق الكشف المبكر عن المرض و جراحات و علاجات الماء الأزرق ،كما ينوي القسم تنطيم مؤتمر عالمي عن مرض الماء الأزرق في شهر ذو الحجة 1431هـ حيث سيدعي إلى المؤتمر أطباء و علماء متميزين من الولايات المتحده و أوروبا لمناقشة أخر المستجدات عن هذا المرض .

وأشار الدكتور العبيدان إلي أن الفريق العلمي بالكرسي يتعاون حالياَ مع علماء و أطباء من الولايات المتحده وأوروبا و منهم :أ.د فيليب كستلين رئيس قسم العيون –جامعة جنث أ.د / بارت ليروا من جامعة غينيت في بلجيكا ، أ.د / روبريرت تايلور من جامعة نيوكاسل في المملكه المتحده ، والدكتور دافيد ثوربون من جامعة سيدني باستراليا و الدكتور فسينيتي كابيرارا من جامعة لجوا في إسبانيا ،والأستاذه الدكتوره/ إليزابيث إنجل من جامعة هارفرد بالولايات المتحده الأمريكيه وقد أثمرت هذه الشراكات عن مجموعة أبحاث علميه على مستوى عالمي نشرت في مجلات طبيه عالميه وسيتم توقيع إتفاقية تعاون بين جامعة الملك سعود وجامعة جنث في بلجيكا في الثالث من شهر ربيع الأول 1431هـ .

وشدد الدكتور العبيدان على أهمية تطوير الشراكه المجتمعيه و التفاعل الفعلي مع المجتمع الذي يخدمه كرسي البحث من خلال إقامة الندوات التعريفيه للمرض و طرق الوقايه منه لجميع شرائح المجتمع وتوفير الإسترشاد الوراثي للعائلات المصابه بهذا المرض و التي يظهر بأن هذه الإصابه ناتجه عن سبب وراثي وإيجاد قاعدة بيانات لمرض الماء الأزرق في السعوديه مؤكداً أن وجود قاعدة بيانات دقيقه عن هذا المرض سوف تساعد بإذن الله على الوقوف على حجم المشكله ووضع الخطط الإستراتيجيه المستقبليه للحد من هذا المرض .