أنت هنا

unlogo

شارك الأستاذ الدكتور صالح بن عبدالعزيز النصار أمين عام المركز الوطني لأبحاث الشباب في اجتماع الدورة الوزارية (26) للاسكوا ( اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا – الأمم المتحدة)، وذلك خلال الفترة 17 – 20 مايو2010م، في بيروت – لبنان

وقد تم ترشيح الدكتور النصار أمين عام المركز من قبل وزارة الاقتصاد والتخطيط وجامعة الملك سعود للمشاركة في الجزء المتعلق في قضايا السياسات العامة في منطقة الاسكوا خصوصاً موضوع: الشباب في العالم العربي: التحديات والفرص المتاحة
وتطرح لجنة غربي آسيا في الأمم المتحدة هذا الموضوع نظراً إلى أهميته بالنسبة إلى بلدان المنطقة، لاسيما في سياق برنامج العمل العالمي للشباب حتى سنة 2015م، والذي اعتمدته الأمم المتحدة في عام 1995م، ويعتمد البرنامج على خمس عشرة أولوية وهي: العولمة، والجوع، والفقر، والتعليم، والعمالة، والبيئة، وأنشطة شغل أوقات الفراغ، ومشاركة الشباب الكاملة والفعالة في حياة المجتمع وفي اتخاذ القرارات، والقضايا المشتركة بين الأجيال، وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، والصحة وفيروسذ نقص المناعة البشرية (الإيدز)، والمخدرات، وجنوح الأحداث والفتيات والشابات، والنزاعات المسلحة .
وتعد هذه المبادئ توجيهية يسترشد بها متخذو القرار في وضع سياسات واستراتيجيات تستهدف الشباب وتحقق الاستخدام الأمثل لإمكانياتهم باعتبارهم ركائز أساسية للتنمية الاقتصادية والاجتماعية، وتساعد هذه الأولويات على تمكين الشباب واستيعاب ديناميكيتهم بشكل إيجابي والتخفيف من حدة الإقصاء الاجتماعي الذي تعاني منه هذه الفئة.
تجدر الإشارة إلى أن (الاسكوا) منظمة إقليمية تعتبر ذراعاً للأمم المتحدة في المجالات الإنمائية والاقتصادية والاجتماعية منذ (36) عاماً وهي تضم (14) دولة من بينها المملكة العربية السعودية.
وقد أسهمت المنظمة خلال مسيرتها في مساعدة الدول في المنطقة على تعزيز قدراتها في تنفيذ وتصميم سياسات اقتصادية. وفي برنامجها الإقليمي تتعاون الاسكوا مع الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي ودول مجلس التعاون الخليجي.

dralnassar