أنت هنا

news01_04_07_20103

وقع كرسي أرامكو السعودية للطاقة الكهربائية بجامعة الملك سعود وهيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج اتفاقية تعاون صباح الأحد 22/ 7/1431, ووقع الاتفاقية من جانب الهيئة محافظها الدكتور عبد الله بن محمد الشهري والمشرف على الكرسي الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن علي العريني, وشهد التوقيع معالي مدير جامعة الملك سعود الدكتور عبد الله العثمان .

وعقب التوقيع رحب الدكتور عبدالله العثمان بمحافظ هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج معتبراً الزيارة مصدر فخر واعتزاز للجامعة كما قدم شكره لشركة أرامكو على دعمها وتمويلها لعدد من الأبحاث الجامعية وعلى رأسها هذا الكرسي النوعي بكل ما تحمله الكلمة من معني .

news01_04_07_20102

وأوضح الدكتور العثمان أن اتفاقية التعاون مع هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج تجسد جزء أساسي من رؤية جامعة الملك سعود وهو الشراكة المجتمعية وهو ما يعطينا دفعة للأمام ويمكن الجامعة من تحويل أبحاثها إلى أبحاث تطبيقية تلامس أرض الواقع ويساهم في تقديم خدمات يحتاج إليها الوطن والمواطن معتبراً أن هذا التوقيع يثبت أننا في الطريق الصحيح لخدمة المجتمع , ويبرز دور الجامعة في التحول من جامعة تقليدية إلى جامعة منتجة رائدة في التعلم , مشيراً إلي أن الجامعة المنتجة هي التي تركز دائما على أن تكون جامعة التعلم لأن مصطلح التعلم هو مصطلح شامل يجمع بين القوة التعليمية بالجامعة والقوة البحثية مؤكداً أن الجامعات التي تسعى إلى إرساء قيمة التعلم هي الجامعات الرائدة في الوظيفتين التعليمية و البحثية وهى جامعات رائدة أيضا في المسئولية الاجتماعية .

ومن جانبه ثمن معالي محافظ هيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج الدكتور عبد الله بن محمد الشهري الجهود المثمرة التي بذلت لتأسيس تعاون بين مؤسسات الدولة وقطاعات البحث بالجامعات السعودية وعلى رأسها جامعة الملك سعود , مشيراً إلي التعاون المسبق بين معهد الملك عبد الله لتقنية النانو والهيئة في مجال تحلية المياه بالمملكة , مؤكداً أن صناعة الكهرباء تحتاج إلي البحث والتطوير المستمر , وقال : نحن سعداء بالتعاون المثمر مع الجامعة الأولي والأكبر بالمملكة جامعة الملك سعود, موضحاً أن التوقيع على هذه الاتفاقية ماهو إلا إطار تنظيمي أما الإطار العملي فقد بدأ وسيستمر لمصلحة الوطن والمواطن .

ودعا الدكتور عبد الله الشهري إلي ترشيد استهلاك الكهرباء خلال أوقات الذروة وهو ما سيقلل من انقطاع الكهرباء بشكل كبير جداً .

news01_04_07_20104

هذا فيما أوضح المشرف على الكرسي الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن علي العريني أن هذه الاتفاقية تهدف إلي تسهيل وتعزيز التعاون بين كرسي أرامكو السعودية للطاقة الكهربائية وهيئة تنظيم الكهرباء والإنتاج المزدوج مشيراً إلي أن التعاون بين الطرفين يتضمن جوانب عدة حيث يلتزم الكرسي بتنفيذ مشاريع البحوث في المواضيع التي يتم الاتفاق عليها مع الهيئة والمتوافقة مع أهداف الكرسي ,كما يقوم الكرسي بتسهيل الاستشارات التقنية فيما يتعلق بمواضيع الطاقة والقوى الكهربايئه , وتنظيم الدورات التدريبية وغيرها لموظفي الهيئة وفقاً لاحتياجاتهم و قدرات الكرسي , والمتابعة والإشراف على الطلاب الخريجين من الاختصاصات التي تهم الهيئة , وتنظيم ورش عمل حول المواضيع ذات الاهتمام المشترك , ويقوم الكرسي بالبحث عن استشاريين مناسبين للهيئة وتعيينهم من أجل المساعدة في مهام معينة , وكذلك تقديم المراجعة والدراسات والآراء في المواضيع التي تهم الهيئة وتقع في نطاق نشاطات الكرسي .