أنت هنا

تحت رعاية مدير جامعة الملك سعود الدكتور عبدالله العثمان، ينظم قسم الثقافة الإسلامية بكلية التربية بالجامعة ندوة بعنوان (الابتزاز.. المفهوم.. الأسباب.. العلاج) وذلك بمشاركة عددٍ من أبرز القيادات في الجهات الحكومية والشخصيات البارزة في المجتمع في الثاني من ربيعٍ الثاني بقاعة حمد الجاسر بالدرعية للرجال وبقاعة خديجة بنت خويلد بمركز الدراسات الجامعية للبنات بعليشة وبمسرح (20) بالملز.
وبحسب برنامج الندوة سيترأس الدكتور العثمان الجلسة الأولى في هذه الندوة (مفهوم وواقع الابتزاز) وسيشارك فيها الشيخ صالح بن حميد رئيس المجلس الأعلى للقضاء والدكتور يوسف العثيمين وزير الشؤون الاجتماعية و الشيخ عبدالعزيز الحميّن الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر والشيخ محمد آل عبدالله رئيس هيئة التحقيق والادعاء العام.

ويترأس الدكتور حمد آل الشيخ وكيل الجامعة للتطوير والجودة الجلسة الثانية (آثار الابتزاز على الفرد والمجتمع) وتشارك فيها الدكتورة نوال العيد عضو هيئة التدريس بجامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن والدكتور نزار الصالح الأمين العام للمركز الوطني لأبحاث الشباب والدكتورة بنية الرشيد وكيلة عمادة شؤون الطلاب بجامعة الملك سعود لشؤون الطالبات.

والجلسة الثالثة (دور مؤسسات المجتمع في مواجهة ظاهرة الابتزاز وعلاجه) وسيشارك ممثلون عن وزارة التربية والتعليم ووزارة الداخلية ووزارة الثقافة والإعلام.

والجلسة الأخيرة (المشكلة عالمياً ومحلياً) سيترأسها الدكتور عبدالله البراك رئيس قسم الثقافة الإسلامية بالجامعة وسيشارك فيها كلاً من الشيخ أحمد البرقان المتخصص بالجرائم المعلوماتية والدكتورة موضي الدغيثر عضو هيئة التدريس بالجامعة.