أنت هنا

 

 

 

تحقيقاً لرسالة المركز الوطني لأبحاث الشباب في جامعة الملك سعود التي تتضمن المساهمة الفاعلة في الأبحاث المتعلقة بالشباب، وتقديم الاستشارات العلمية والبحثية بأعلى مستويات الحرفية والمهنية، والعمل على الرقي بمستوى الشباب للمشاركة بفعالية في مجالات التنمية المختلفة ، تم بحمد الله توقيع مذكرة تفاهم مدتها خمس سنوات بين المركز الوطني لأبحاث الشباب ، ويمثله الأستاذ الدكتور / صالح بن عبد العزيز النصار الأمين العام للمركز الوطني و الجمعية الوطنية الخيرية للوقاية من المخدرات ويمثلها الدكتور / عبد الإله المؤيد رئيس مجلس إدارة الجمعية وذلك في مقر المركز في يوم الأربعاء 21/3/1430هـ .

وتتضمن مذكرة التفاهم التعاون في الاهتمام بفئة الشباب في المملكة ، وإجراء الأبحاث المشتركة حول القضايا المتعلقة بالشباب وسبل وقايتهم من المخدرات، ودعم الأنشطة والبرامج التي تهدف إلى توعية الشباب بأضرار المخدرات، وتفعيل دورهم في المجتمع للمساهمة في الوقاية من المخدرات، كما تضمنت المذكرة الاستفادة من الكفاءات العلمية والبحثية لدى الطرفين للاشتراك في البحوث والدراسات والتعاون في إعداد وتقديم البرامج التدريبية وورش العمل وحلقات النقاش في مجال الوقاية من المخدرات ، وإصدار ونشر المطبوعات الإرشادية والكتب العلمية في مجال الشباب بالإضافة إلى التنسيق المشترك حول التواصل مع الجهات والمراكز والجمعيات الحكومية والخاصة في المجتمع السعودي والتعاون على توفير قاعدة بيانات إلكترونية لجميع الأبحاث والدراسات المنشورة حول قضايا الشباب والمخدرات.