أنت هنا

     

 

 
في يوم الأربعاء الموافق 19/2/1431هـ قام المدير التنفيذي للجودة والتميز للاستشارات سعادة الدكتور أسامة حسن عارف بزيارة للمركز الوطني لأبحاث الشباب وكان في استقباله الأمين العام أ. د. صالح بن عبدالعزيز النصار والأمين العام المساعد د. نزار بن حسين الصالح وممثل الجودة في المركز  أ. جمال الدين محمد زغلولة .
 
وقد عقد اجتماع عمل ضم جميع العاملين في المركز، تم فيه إطلاع المنسوبين وفي بداية اللقاء رحب سعادة الأمين العام للمركز الوطني بالحضور وشكر د. أسامة عارف المدير التنفيذي للجودة والتميز  وفريق العمل المكلف في المركز على الجهود المتميزة التي بذلوها خلال الفترة السابقة من أجل انجاز متطلبات الحصول على شهادة الأيزو ( الجودة)، قدم بعد ذلك د. أسامة عارف عرضاً  مفصلاً عما تم انجازه حتى الآن مع فريق العمل بالمركز لتحقيق متطلبات نظام الجودة، وكان الأمين العام للمركز قد أكد لجميع العاملين في المركز على ضرورة الالتزام بإجراءات نظام الجودة للوصول إلى تقديم أفضل الخدمات المستفيدين من المركز.
 
تحدث بعد ذلك سعادة الأمين العام المساعد د. نزار  الصالح حيث أكد على أن الجودة في العمل والإنجاز كان وما يزال من أولويات العمل في المركز، فقد حرص المركز الوطني منذ إنشاءه على تقديم أفضل الخدمات الإدارية، وهدفنا الآن هو تطوير هذا الاداء وفقاً لمنهجية علمية قابلة للتطوير  والتحديث من خلال نظام إدارة الجودة.
 
وذكر ممثل الجودة ورئيس وحدة الجودة في المركز أ. جمال الدين محمد زغلولة أن هذا العمل المنجز جاء بفضل جهود جميع العاملين في المركز وتحقيقاً لتوجيهات الأمين العام والأمين العام المساعد اللذان يحرصان دائماً على تقديم أفضل ما يمكن للمستفيدين من المركز.
 
وفي ختام اللقاء قام الأمين العام والأمين العام المساعد بتقديم شهادات دورة التدقيق الداخلي التي قدمتها عمادة الجودة بالتعاون مع الجودة والتميز للاستشارات لفريق الجودة بالمركز وهم:
 
أ.د. صلاح الدين عبدالقادر ، أ.جمال الدين زغلولة ، م. باسم موفق حبوباتي ، أ. فوزان الحماد.
ثم ودع الضيف بمثل ما استقبل به من حفاوة وتقدير.