أنت هنا

 

 
ابفضل الله وتوفيقه، ثم بدعم إدارة الجامعة، وتظافر جهود العاملين في المركز الوطني لأبحاث الشباب، استطاع المركز الحصول  على شهادة نظام إدارة الجودة 
 
                    (أيزو  ISO – 9001 – 2008   ) 
 
ويعد المركز أول مركز بحثي في الجامعة يحصل على شهادة نظام إدارة الجودة. 
 
 
وصرح الأمين العام للمركز الأستاذ الدكتور صالح بن عبدالعزيز النصار أن مركز أبحاث الشباب قد سعى منذ نشأته في العام 1429هـ إلى تبني  الجودة في  العمل الإداري  المنظم  وفق آلية علمية متميزة.  
 
        ويهدف نظام إدارة الجودة ISO إلى ضمان إرضاء احتياجات ورغبات المستفيدين سواء من الشباب أو من الجهات ذات العلاقة من القطاعين الحكومي والخاص.  والحصول على شهادة الأيزو خطوة رئيسة نحو تحقيق إدارة الجودة الشاملة.Quality Assurance Systems   والتي يطمح المركز إلى تحقيقها.
 
 
هذا، ومن أبرز أهداف نظام إدارة الجودة في المركز: 
 
1.    إكساب العاملين المهارات المتنوعة مما يؤدي إلى تطوير قدراتهم .
 
2.    تصحيح الأخطاء إن وجدت وضمان عدم تكرارها.
 
3.    تحديد المسئوليات  والصلاحيات الإدارية  والمحاسبة على الأخطاء.
 
4.    حسن استخدام الموارد البشرية والمادية والطبيعية.
 
5.  . تأسيس أسلوب إحصائي يمكّن من تقييم وفهم نظم المعلومات داخل المركز ويساعد على اتخاذ القرارات الصائبة,
 
ويعمل المركز من أجل ضمان الاستمرارية في التمييز والتطور إلى:
 
-الاهتمام بالبحوث والدراسات في مجال الشباب. 
 
-الاهتمام بالتدريب والتنمية البشرية للعاملين في المركز.
 
-الاهتمام بتحقيق الريادة في التقنية المستخدمة.
 
-الاهتمام بتشجيع العمل الجماعي والابتكار.
 
-الاهتمام بالموظفين و المستفيدين من خدمات المركز.
 
 

ويسر أمانة المركز الوطني لأبحاث الشباب أن تتقدم بالتهنئة بحصوله على شهادة نظام إدارة الجودة لمعالي الدكتور عبدالله العثمان مدير الجامعة ورئيس مجلس إدارة المركز الوطني لأبحاث الشباب، ولجميع أعضاء مجلس إدارة المركز ممثلي الوزارات والجهات المختلفة، ولوكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الدكتور علي الغامدي، وكذلك لوكيل الجامعة للتبادل المعرفي ونقل التقنية الدكتور حمد الخثلان. ولجميع منسوبي المركز، وجميع الشباب المستفيدين من خدمات المركز.