أنت هنا

    

 

    

 

استقبل المركز الوطني لأبحاث الشباب يومي الأحد والثلاثاء الموافق 18-20/11/1432هـ وفدًا طلابيا وعدد من أعضاء هيئة التدريس من السنة التحضيرية في جامعة الملك سعود , وكان في استقبالهم ممثلي وحدة العلاقات العامة على رأسهم الأستاذ عبدالعزيز بن إبراهيم الجويزع مدير العلاقات العامة وموظفي العلاقات العامة بالمركز: ياسر الكليب وشاكر الحربي.
 
في بداية اللقاء، رحبّ أ. عبدالعزيز بالضيوف وقدّم فكرة موجزة عن المركز الوطني لأبحاث الشباب ،كما أشار إلى الدراسات والبرامج التي يعمل المركز على تنفيذها في هذه الفترة ، ثم تحدث عن أهم الأبحاث والأنشطة والبرامج التي قام المركز بتنفيذها خلال الفترة الماضية ، بعد ذلك تم عرض الأنشطة القادمة والمستقبلية للمركز , وتلا ذلك فتح باب الحوار والأسئلة حيث أجاب  أ.عبدالعزيز على كافة تساؤلات الشباب حول مختلف الموضوعات التي تهمهم. 
 
بعد ذلك قام بعض الطلاب بإجراء لقاء صحفي مع الأمين العام المساعد للمركز الوطني د.عبدالرحمن سعود الرشيد ،ضمن مهامهم في السنة التحضيرية ، و قد أشاد الطلاب بالمشاريع والبرامج التي يقدمها المركز للشباب ، وأكدوا حرصهم على التواصل مع المركز في البرامج والمشاريع المستقبلية ، وقبل الختام شكر الأمين العام  المساعد الطلاب على الحضور ، وتمنى لهم المزيد من التواصل مع المركز الوطني لأبحاث الشباب.