أنت هنا

ضمن توجيهات معالي مدير الجامعة قام وكلاء الجامعة بزيارات تفقدية لمتابعة سير العمل في الجامعة ومتابعة ما قامت به الكليات لاستقبال العام الدراسي الجديد واستعداداتها لاستقبال الطلاب المستجدين وذلك في بداية العام الدراسي, حيث قام وكيل الجامعة للتطوير والجودة الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ يصطحبه الدكتور أحمد التميمي المشرف على مكتب معالي مدير الجامعة والمهندس إبراهيم بن مبارك آل سليمان مدير إدارة المتابعة بزيارة لكلية الآداب والتربية وإدارة الأعمال والأنظمة والعلوم والسياسية واللغات والترجمة والسياحة والآثار وكان في استقبالهم عمداء الكليات ووكلاء الكليات للتطوير والجودة،  كما عقدت عدة اجتماعات وتمت مناقشة استعدادات الكليات للسنة الدراسية الجديدة وألقى الدكتور  حمد بن محمد آل الشيخ كلمة حث فيها منسوبي الكليات على خلق بيئة تعليمية داعمة ذات جودة عالية وقام بجولات تفقدية داخل مرافق الكلية واطلع على استعدادات الإرشاد الطلابي وآلية استقبال الطلاب المستجدين وسبل تذليل الصعوبات التي  تواجههم في بداية حياتهم الجامعية، كما قام  وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية الدكتور عبد الله بن سلمان السلمان بزيارة لكليات الحاسب والعمارة والتخطيط وعلوم الزراعة والتغذية وكان في استقباله العمداء ووكلاء الكليات وأطلع على سير العمل ومتابعة البرامج التعليمية والأكاديمية للكليات ومدى مواءمة هذه البرامج لخطط الجامعة نحو تعليم مميز وريادة عالمية وحث منسوبي الكليات على القيادة والعمل بروح الفريق وبناء جسور التواصل ووضع الإرشادات اللازمة للطلاب أمام جميع القاعات الدراسية، وكذلك أهمية وضع الساعات المكتبية لأعضاء هيئة التدريس والتأكد من جاهزية القاعات والجداول الدراسية،  وفي نهاية الجولة قدم شكره وتقديره لمنسوبي هذه الكليات متمنياً لهم التوفيق والسداد فيما قام وكيل الجامعة للتخصصات الصحية الدكتور محمد بن يحيى الشهري بزيارات لكليات الطب والتمريض والصيدلة وطب الأسنان وتفقد جميع المعامل والإمكانيات والاستعدادات اللازمة لبداية سنة دراسية جديدة مواكبة للجهود المضنية التي تبذلها إدارة الجامعة نحو بناء مجتمع المعرفة  وفي زيارة للدكتور حمد بن زيد الخثلان وكيل الجامعة للتبادل المعرفي ونقل التقنية لكليات الهندسة والعلوم واطلع على سير العمل ومتابعته في الكليات وقام بجولة تفقدية فيها وعقد بعض الاجتماعات مع العمداء  ووكلاء الكليات وحث منسوبي الكليات على الاهتمام بالعملية التعليمية وإنتاج البحوث الإبداعية والتوظيف الأمثل للتقنية ثم قدم الشكر والتقدير على الاستعدادات والجهود متمنياً لهم النجاح الأمثل.