أنت هنا

رفع سعادة الأستاذ الدكتور عبدالعزيز بن سالم الرويس وكيل جامعة الملك سعود شكره وامتنانه لله عز وجل ثم لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود رئيس مجلس الوزراء ورئيس مجلس التعليم العالي –حفظه الله-بمناسبة موافقته على القرارات التي اتخذها مجلس التعليم العالي في جلسته الثامنة والستين، والموافقة على تجديد تكليف سعادته وكيلاً لجامعة الملك سعود.  

وقال الأستاذ الدكتور عبدالعزيز بن سالم الرويس في تصريحٍ خاصٍ بهذه المناسبة: "إن الثقة الملكية الكريمة الغالية وسام شرف يعتز به أي مواطن يحظى بها، وهذا التكليف أمانة كبيرة أسأل من الله العون عليها والسداد والتوفيق في أدائها قبل كل شيء، كما أدعو المولى عزّ وجل أن أكون عند حسن ظن القيادة الرشيدة، وأن نستثمر الدعم اللامحدود الذي يلقاه التعليم العالي من قائد هذا الوطن المعطاء خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله، فيما هو خير وصلاح لمواطني المملكة العربية السعودية".

 

وختم سعادة وكيل جامعة الملك سعود تصريحه بالشكر والتقدير لأصحاب المعالي أعضاء مجلس التعليم العالي ولمعالي مدير جامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور عبدالله بن عبدالرحمن العثمان على الثقة التي منحوه إياها.