أنت هنا

    

 

 

في لقاء أخوي جمع سعادة الدكتور أحمد محمد دبروم مدير عام الكليات والمعاهد في الهيئة الملكية بينبع وسعادة الدكتور نزار بن حسين الصالح الأمين العام للمركز الوطني لأبحاث الشباب، والذي تبادل به الطرفان الحديث حول قضايا الشباب المختلفة وأهمية الدور المناط بالمركز الوطني لأبحاث الشباب، حيث بين سعادة الأمين العام حرص المركز الوطني على الوصول لفئة الشباب في المرحلة العمرية 15-29 سنة، والتواصل مع الجهات المعنية للشباب، لرسم صورة واضحة عما يمكن أن يقدمه المركز الوطني لشباب المملكة العربية السعودية.

وقد قدم سعادته شرحاً موجزاً لأهم المشاريع البحثية التي يعمل المركز على انجازها، وقد أبدى سعادة الدكتور أحمد ديروم اعجابه بإنجازات المركز الوطني، وأكد على ضرورة التعاون بين الكليات والمعاهد في الهيئة الملكية مع خبرات وقدرات المركز الوطني لأبحاث الشباب، وقد وعد الأمين العام بإعداد مذكرة تعاون تكون بداية تعاون بين الطرفين، وفي ختام اللقاء تم تبادل الهدايا التذكارية والتقاط الصور.