أنت هنا

شارك الدكتور محمد بن أحمد السديري وكيل الجامعة لتطوير الأعمال في ملتقى الإبداع وريادة الأعمال ٢٠١٢م الذي عقد من ٢٤ إلى ٢٦ من شهر أبريل ٢٠١٢م الموافق ٣-٥ جمادى الثاني ١٤٣٣ه في جامعة أم القرى بمكة المكرمة، حيث قدم سعادته ورقة عمد محمد السديري في ملتقى الإبداعل عن تجربة جامعة الملك سعود في تعزيز الإبداع وريادة الأعمال، وتحدث فيها عن تجربة جامعة الملك سعود في تعزيز الإبداع والابتكار وريادة الأعمال من خلال إنشاء مركز الابتكار وبرنامج المبدعون وبرنامج حقوق الملكية الفكرية، وبرنامج ريادة الأعمال، وإنشاء معهد الأمير سلمان لريادة الأعمال، وتحدث عن أهداف البرامج ودورها في: تعزيز الابتكار في مجتمع الجامعة، وتشجيع طلبة الجامعة على تقديم أفكارهم وتحويلها إلى ابتكارات ذات قيمة اقتصادية، وتحفيز المبدعين على استثمار ابتكاراتهم ومواهبهم بهدف خدمة المجتمع، وتسويق الابتكارات والأفكار البحثية المتميزة، وتوفير فرص عمل للمبتكرين، وخلق ثقافة روح المبادرة بين منسوبي الجامعة، والمساهمة في بناء مجتمع المعرفة والاقتصاد المعرفي من خلال التعليم التطبيقي المتوافق مع أهداف وخطط التنمية بالمملكة، وبناء ثقافة ريادة الأعمال وتنمية قدرات العناصر الريادية لتمكينهم من إنشاء وإدارة المنشآت الصغيرة بنجاح، وترسيخ ثقافة ريادة الأعمال لتنمية الدافع على العمل الحر بالتعاون مع الجهات المختصة وذات العلاقة في المجتمع، وتعزيز القدرات الريادية لدى طلاب المراحل التعليمية المختلفة لإيجاد أفكار ريادية لمشاريع مستقبلية. كما عرض أهم إنجازات البرامج الريادية للجامعة، وقدم سعادته تجارب حية من إنجازات طلاب جامعة الملك سعود في الابتكار وريادة الأعمال، وكذلك نقل سعادته تجارب تحويل الأفكار إلى شركات في وادي الرياض للتقنية، والتي تعد هدفًا رئيسيًا لاحتضان هذه المشاريع وتسويقها، وفي نهاية اللقاء قدم سعادة الدكتور هاني بن عثمان غازي وكيل جامعة أم القرى للدارسات العليا والبحث العلمي شكره وتقديره لسعادة الدكتور السديري، ولجامعة الملك سعود الجامعة الرائدة في الوطن العربي.