أنت هنا

استعانت وكالة جامعة الملك سعود للتطوير والجودة بخبير دولي لمراجعة أدائها في الفترة الماضية وذلك ضمن برنامجها في السعي لبلوغ الريادة العالمية والتميز. وأوضح وكيل جامعة الملك سعود للتطوير والجودة الدكتور فهد الكليبي بعد أن التقى مستشار الوكالة الخبير الاسترالي البرفسور آلن ليندسي أن وكالة الجامعة للتطوير والجودة اعتمدت برنامجا للمراجعة ولتقييم عمليات التطوير والجودة كافة وتدقيق إنجازات جميع وحدات وكالة الجامعة للتطوير والجودة انطلاقا من حرصها على الشفافية والمساءلة التي تعد أحد أهم قيم الجامعة.
وأكد الدكتور الكليبي أن الاستعانة بالخبراء الدوليين لتقييم أعمال الوكالة يندرج في حرص وكالة الجامعة للتطوير والجودة على أن تكون أحد مرتكزات الجامعة في بلوغ الريادة العالمية والتميز في بناء مجتمع المعرفة، مشيراً إلى أن الوكالة قد انتقت اثنين من خبراء الجامعات العالمية التي حققت نجاحات متزايدة في عمليات التطوير والجودة للاستعانة بهم في المراجعة والتقييم. وتضمن برنامج البرفسور ليندسي الاجتماع مع عمداء وحدات الوكالة والاطلاع على تقارير الإنجازات ومراجعة المهام والأهداف التي تسعى الوكالة إلى تحقيقها ومراجعة الخطة الاستراتيجية والخطة التنفيذية لأهدافها والاجتماع مع فريق المكتب التنفيذي بالخطة الاستراتيجية (PMO) ودراسة مقترح تطوير نظام الأداء الأكاديمي والمساءلة ومراجعة نظام تقييم المنسوبين (المراجعين) ومراجعة نظام إدارة الجودة الإلكتروني وتحليل مؤشرات الأداء ونتائجها ومشروع تقييم السنة التحضيرية، ومشروع تحسين القاعات الدراسية ومراجعة خطة التدريس والتعليم بناءً على توافقها مع الخطة الاستراتيجية للجامعة

http://www.aleqt.com/2012/12/11/article_716271.html