أنت هنا

وقع كرسي الراجحي لأبحاث المرأة السعودية ودورها في تنمية المجتمع مذكرة تفاهم وتعاون مشترك مع مركز البحوث بالأقسام الإنسانية للبنات بجامعة الملك سعود، وذلك يوم الأربعاء الموافق 17-11-1433هـ ،لتأ طير العمل المشترك بينهما من خلال التعاون في مجالات اختصاصاتهما.
وقد وقع كل من المذكرة الدكتورة/ نورة بنت عبد الله بن عدوان المشرفة على الكرسي والدكتور/ إيمان كمال مديرة مركز البحوث ، وتأتي توقيع هذه المذكرة في إطار سعي كرسي أبحاث المرأة السعودية لتنمية علاقاته العلمية والبحثية مع مراكز البحوث داخل المملكة وخارجها ، ورغبة من الطرفين التعاون في المجالات المشتركة للنهوض بالمرأة السعودية في كافة المجالات التي تخدم المصالح الوطنية ، إيمانا منهما بالبعد الاستراتيجي الهام الذي تمثله الشراكة بين المؤسسات المختلفة وأهمية ذلك في تحقيق الأهداف المرجوة بما يمكن المرأة السعودية من المساهمة الفاعلة في التنمية الشاملة في المجالين الاجتماعي الخاص والمدني العام.واشتملت المذكر التعاون على الجوانب الآتية :
• أن يقوم المركز بتحكيم ونشر البحوث الصادرة عن الكرسي في سلسلة تصدر باسم الكرسي ومركز الأبحاث.
• التبادل المعرفي في مجال المعلومات والإحصائيات .
• عقد ندوات ولقاءات علمية مشتركة.
وتم الاتفاق على وضع آلية لتنفيذ ماتم الاتفاق عليه في هذه المذكرة.