أنت هنا

كرسي الراجحي لأبحاث المرأة يشارك في الملتقي النسائي الاول للجمعيات الخيرية بمنطقة القصيم . 
شارك كرسي الراجحي لأبحاث المرأة بجامعه الملك سعود في الملتقى النسائي الأول لجمعيات الخيرية  و المنعقد في مدينة بريده  بمنطقة القصيم . و ذلك بدعوة من وزارة الشئون الاجتماعية ، و ذلك في ٢٦/١/١٤٣٤هـ ،  قدمت المشرفة الى الكرسي الدكتورة  نوره بنت عبدالله بن عدوان دراسة حول العلاقة التكاميلية بين القطاعين التربوي و الخيري ، و أشارت  إلى الدور الحيوي الذي يقوم به القطاع الثالث من خدمات للمجتمع  و أهمية بناء الشراكات و التشبيك بين مؤسسات التربية و التعليم من خلال وزارتي التربية و التعليم و التعليم العالي  و الجمعيات العلمية و الخيرية، و الأهمية  البالغة في الاستثمار في النشء و لا سيما في مجال بناء القيم و المهارات و ثقافة الحوار و الاندماج في المجتمع و توظيف الطاقات، و عرضت نماذج من الشراكات و البرامج و المشروعات التي توجه للنشء من خلال القطاع الثالث . و صرحت المشرفة على الكرسي  أن هذه المشاركة تأتي  في إطار تحقيق الكرسي لأهدافه الرامية إلي دعم المؤسسات التي تعنى بالمرأة و تقديم الدراسات و الاستشارات في مجال التوظيف  الامثل لبناء البرامج  الهادفة إلى بناء و تطوير  قدرات المرأة في المملكة العربية السعودية  .