أنت هنا

تنظم جامعة الملك سعود ندوة ''التعليم العالي للفتاة في المملكة: من النمو إلى المنافسة''، خلال الفترة من 13 إلى 15 يناير 2013م في المدينة الجامعية للبنات بالدرعية، وتستهدف الندوة صناع القرار في القطاعات المختلفة ذات العلاقة بالتعليم العالي، والباحثين المهتمين بالتعليم العالي للفتاة، وأعضاء هيئة التدريس. وأوضح الدكتور عبد الله السلمان المشرف العام على الندوة وكيل جامعة الملك سعود للشؤون التعليمية، أن الندوة ستناقش 19 ورقة عمل موزعة على خمس جلسات. الجلسة الأولى تتضمن عرضاً عن واقع التعليم العالي للفتاة في المملكة، والجلسة الثانية تناقش عوامل نجاح وتطوير التعليم العالي للفتاة، وسيتم عرض التجارب الإقليمية للتعليم العالي للفتاة في الجلسة الثالثة، وتتضمن الجلسة الرابعة عرضاً لبعض التجارب العالمية في التعليم العالي للفتاة، أما الجلسة الخامسة فستناقش سبل مواءمة التعليم العالي للفتاة لمتطلبات التنمية واحتياجات سوق العمل. وقال إن جلسات الندوة ستحظى بمشاركة نخبة متميزة من المتحدثين من المملكة، إضافة الى متحدثين من الخليج العربي وتركيا وماليزيا وباكستان والولايات المتحدة وكوريا، وجميعهم من القيادات بالتعليم العالي في تلك الدول، ومن الباحثين الأكاديميين في هذا المجال. كما ستكون هناك حلقتا نقاش؛ الأولى بعنوان ''مستقبل التعليم العالي للفتاة في المملكة''، وستناقش محورين هما: التحديات الحالية والمستقبلية التي تواجه التعليم العالي للفتاة، وأولويات الإصلاح والتطوير من أجل الوصول إلى التنافسية. فيما ستناقش الحلقة الثانية ''التعليم العالي ومتطلبات التنمية واحتياجات سوق العمل'' في محورين؛ الأول الفجوة بين مخرجات التعليم العالي وبين متطلبات التنمية واحتياجات سوق العمل، واlثاني دور البيئة التعليمية وسوق العمل في إعداد مخرجات تعليم تنافسية.

http://www.aleqt.com/2013/01/06/article_722700.html