أنت هنا

 

 

نيابة عن معالي مدير جامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر افتتح سعادة وكيل الجامعة للتخصصات الصحية الدكتور عبدالرحمن بن محمد المعمر يوم الثلاثاء 24 ربيع الأول 1434 هـ  دورة الشرق الأوسط الأولى لأمراض الجهاز الهضمي والتغذية لدى الأطفال والتي نظمها كرسي الأمير عبدالله بن خالد لأبحاث حساسية القمح بالتعاون مع أكاديمية الجهاز الهضمي للأطفال ومستشفى جريت أرموند وكلية كينج لندن . بحضور كلاً من عميد كلية الطب الأستاذ الدكتور مبارك بن فهاد آل فاران، والأستاذ الدكتور أسعد عسيري المشرف على كرسي أبحاث مرض حساسية القمح ( سلياك )، ورئيس قسم طب الأطفال الدكتور عبدالرحمن النمري.

 وصرح سعادة الدكتور أسعد عسيري المشرف على الكرسي أن الدورة تهدف إلى تعزيز مفهوم البحث العلمي في المجال الطبي والمجتمعي من أجل تحسين الخدمات الصحية المقدمة للمجتمع من حيث الجودة والنوعية ورفع مستوى الباحثين والأطباء في داخل المملكة وخارجها. وتحقيق الشراكة العلمية والبحثية مع مراكز الأبحاث المحلية والعالمية ودراسة انتشار المرض ، بالإضافة إلى بحث إنشاء مركز وطني مختص وإبراز جيل من الكوادر المحلية في مجال البحوث العلمية المتعلقة بأمراض حساسية القمح .