أنت هنا

نيابة عن معالي مدير الجامعة, رعى سعادة الدكتور/ عبدالله بن سلمان السلمان وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية ورشة عمل حول: (إعداد البنود التنفيذية لمعايير الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بمؤسسات التعليم العالي بدول مجلس التعاون الخليجي ) التي تنظمها عمادة شؤون الطلاب بالجامعة بالتعاون مع لجنة الاحتياجات الخاصة في التعليم العالي بالأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي ، وذلك في يوم الأربعاء 8/5/1434هـ الموافق 20/3/2013م في تمام الساعة 9 صباحاً بحضور عميد شؤون الطلاب سعادة الدكتور/ فهد بن حمد القريني وسعادة الدكتور/ ناصر بن علي الموسى عضو مجلس الشورى وعددٌ من الحضور.

 

وقد افتتح الدكتور/ عبد الله السلمان الورشة بكلمة أوضح فيها إن جامعة الملك سعود وفي إطار جهودها لتقديم أفضل الخدمات لطلابها تضع من أهم أولوياتها الاهتمام بخدمة الأشخاص ذوي الإعاقة، حيث وفرت العديد من الخدمات التعليمية والتربوية المساندة من خلال مركزين أحدهما للطلاب والآخر للطالبات، كما أنشات الجامعة برنامجا متكاملا  تحت مسمى (برنامج الوصول الشامل) يستهدف وصول المعاق إلى أماكن الخدمات والحصول عليها بيسر وسهولة في عدة محاور من معايير الاتفاقية الدولية لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.

وأكد في نهاية كلمته إن تحقيق حقوق ذوي الاحتياجات الخاصة واجب على كل مسئول وفرد وليس شفقة أو هبة من أحد، ومن أهم هذه الحقوق تأهيل المعاق وتدريبه ودمجه في المجتمع ليعيش حياة كريمة في بيئة تتفق مع احتياجاته وتراعيها. وفي نهاية الحفل التقى سعادته  ببعض الطلبة من فئة ذوي الاحتياجات الخاصة ودارت بينهم بعض المناقشات التي تلمّس فيها احتياجاتهم.