أنت هنا

شاركت أوقاف جامعة الملك سعود بجناح  تعريفي عن مشروعها وذلك ضمن فعاليات معرض ملتقى "تنظيم الأوقاف" الثاني والذي تنظمه لجنة الأوقاف بالغرفة التجارية الصناعية بالرياض يومي الأربعاء والخميس الماضيين 3-4 محرم  1435هـ في فندق الانتركونتيننتال بالرياض، وذلك برعاية معالي الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد رئيس المجلس الأعلى للأوقاف.                             

وتهدف " أوقاف أوقاف جامعة الملك سعود " من خلال مشاركتها في هذا المعرض إلى تعريف الحضور من المشاركين في الملتقى و زوار المعرض عموماً بـمشروع أوقاف الجامعة وفكرتها الرائدة ، و أوجه نفعها لمجتمع الجامعة الداخلي والخارجي والخدمات والتسهيلات التي تقدمها الأوقاف لدعم الطلاب والباحثين والمشروعات البحثية والبئية الأكاديمية بوجه عام.

واستعرض الملتقى والذي استمرت فعالياته لمدة يومين التجارب المحلية والإقليمية والدولية الوقفية الناجحة، إلى جانب موضوعات ذات أبعاد استراتيجية في مجال الأوقاف، وكذلك استعراض النماذج الوقفية واستثمارات الأوقاف والأطر القانونية للاستثمارات، والأنظمة واللوائح والصيغ الخاصة بالأوقاف، وغيرها من الجوانب المتعلقة بمجال الأوقاف.

يذكر أن ملتقى تنظيم الأوقاف الثاني يهدف إلى دراسة البنية التشريعية والقانونية لمشاريع الأوقاف في المملكة والوقوف على أبرز المشاكل العملية لمشاريع الأوقاف وتحليلها واقتراح الحلول العلمية والعملية لها، لمساعدة رجال الأعمال وأهل الخير في تنظيم أوقافهم، وتفعيل مبدأ الحوار والشراكة بين القطاعات والجهات المعنية في مجال الأوقاف ، كما يهدف الملتقى إلى المساهمة في تنظيم الأوقاف بما يتوافق مع مستجدات العصر.