أنت هنا

 

 

شارك كرسي أبحاث وتطبيقات الصحة النفسية في المؤتمر السنوي للجمعية الأوروبية للطب النفسي والمقام في ميونخ، ألمانيا في الفترة من 1-4 مارس 2014م ممثلا بالمشرف على الكرسي سعادة د. أحمد بن نايف الهادي، استاذ مساعد واستشاري الطب النفسي والعلاج النفسي بكلية الطب بجامعة الملك سعود ممثلا عن فريق (تمكين) البحثي.

وكانت المشاركة عبارة عن ملصق علمي إلكتروني يوضح النتائج المبدئية لبحث (تمكين) الذي يدرس الضغوط لدى الطالب الجامعي بأنواعها المختلفة، والذي اظهرت نتائجه أن 95% من طلاب كلية الطب تعرضوا لضغوط خلال دراستهم. كانت النسبة الأكبر للضغوط هي الضغوط النفسية ممثلة بالشعور بالقلق والاكتئاب تلتها الضغوط الأكاديمية التي تمثلت بالحمل التعليمي الكبير على الطالب وأخيرا كانت الضغوط الأسرية والاجتماعية. وستكون المرحلة التالية قياس الضغوط  على طلاب جامعة الملك سعود عن طريق مقاييس مقننة تمت ترجمتها  وتصميمها خصيصا لهذا المشروع، وستتلوها تصميم برامج تدخلية علاجية ووقائية حسب نتائج البحث.

يجدر بالذكر أن البحث تم اختياره من ضمن الملصقات العلمية العادية ليكون على هيئة إلكترونية لتميزه وتم نشره بأرشيف موقع المؤتمر الإلكتروني ويستطيع أي زائر للموقع تصفحه.