أنت هنا

بحضور معالي الأستاذ الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر رئيس جامعة الملك سعود تم تكريم الفائزين بجائزة أفضل مشروع تخرج بجامعة الملك سعود، كلية علوم الحاسب والمعلومات، وكلية الهندسة-قسم الهندسة الكهربائية، للعام 1441/1442هـ والذي تراعاه شركة الإلكترونيات المتقدمة، للسنة الثانية والعشرين على التوالي

     وبعد تنافس 12 مشروعاً متميزاً من كلية علوم الحاسب والمعلومات وقسم الهندسة الكهربائية بكلية الهندسة، جرى استعراضها وتقييمها من قبل لجنة تحكيم مشتركة بين جامعة الملك سعود وشركة الإلكترونيات المتقدمة، نال مشروع " تطوير شرائح سيليكون متناهية الصغر لغرض تقليل تكلفة تصنيع الخلايا الشمسية " الذي فاز به الطالبان / طلال حامد البقمي - حازم عصام الغنيمي، من كلية الهندسة قسم الهندسة الكهربائية بجائزة شركة الإلكترونيات المتقدمة للمركز الأول، فيما حقق مشروع " أداة لتعليم الأطفال الخط العربي الذي فازت به الطالبات/ نسيبة محمد الوهيبي – سارة عبدالرحمن السماري – غيداء ناصر الغانم – رغد عبدالله العمرو من كلية علوم الحاسب والمعلومات قسم تقنية المعلومات المركز الثاني، وحصد المركز الثالث مشروع " تطبيق للواقع الافتراضي المعزز لتعليم الأطفال " الذي فازت به الطالبات/ العنود عبدالكريم الزكري – لطيفة عمر الصقعبي – نوف إبراهيم الذويب – ريم عبدالرحمن الحارثي – نورة إبراهيم الحسن من كلية علوم الحاسب والمعلومات قسم نظم المعلومات.

     وبحضور الأستاذ الدكتور عبدالله بن سلمان السلمان وكيل الجامعة، والأستاذ الدكتور عبدالله بن محمد الصقير وكيل جامعة الملك سعود للمشاريع، والأستاذ الدكتور محمد بن صالح بن نمي وكيل الجامعة للشؤون التعليمية والأكاديمية، والأستاذ الدكتور سلمان بن علي بن وهف عميد كلية علوم الحاسب والمعلومات؛ كرم الأستاذ عبدالعزيز بن عبدالله الدعيلج الرئيسُ التنفيذي لشركة الإلكترونيات المتقدمة، الفائزين بجائزة أفضل مشروع تخرج بجامعة الملك سعود، كلية علوم الحاسب والمعلومات، وكلية الهندسة-قسم الهندسة الكهربائية، للعام 1441/1442هـ التي ترعاها الشركة للسنة الثانية والعشرين على التوالي، وذلك يوم الخميس 1/10/2020م بمقر الشركة بالرياض.

     كما حقق  مشروع "منصت: لتسميع القرآن الكريم باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي الصوتية " جائزة أفضل فكرة فازت به الطالبات/ لجين الخميس – عبير الزهير – نوف الطلحة – غادة القبلان – نورة الراشد من كلية علوم الحاسب والمعلومات قسم تقنية المعلومات.

وفاز بجائزة أفضل طالب كل من : الطالب ريان السحيباني، قسم نظم المعلومات، كلية علوم الحاسب والمعلومات، والطالبة ريم بن غنام، قسم علوم الحاسب، كلية علوم الحاسب والمعلومات.

من جانبه صرح معالي الأستاذ الدكتور بدران بن عبد الرحمن العمر، رئيس جامعة الملك سعود بقوله: “إن جائزة شركة الإلكترونيات المتقدمة السنوية لأفضل مشروع تخرج التي تدخل عامها الثاني والعشرين تشكل حافزاً قوياً للطلاب والطالبات على إعداد البحوث وتشجيعهم على الابتكار والتصميم وعمل مشاريع متميزة في مجالات تقنية تفيد الوطن، ونحن بدورنا نثمن هذا الدعم من الشركة، ونشكر جهودها الوطنية المخلصة التي تصب في مصلحة أبنائنا الطلاب والطالبات.

       من جانبه تحدث الأستاذ/ عبدالعزيز بن عبدالله الدعيلج الرئيس التنفيذي لشركة الإلكترونيات المتقدمة قائلاً: "لقد درجت الشركة على تقديم هذه الجائزة سنوياً بهدف تشجيع طلاب الجامعة على البحوث والمشاريع التطبيقية، وإيجاد مشاريع قابلة للتنفيذ في الواقع العملي، وتشكل الجائزة التي ظلت تقدمها الشركة للسنة الثانية والعشرين على التوالي، دعماً للموهوبين لإثبات ما يتميز به الطالب السعودي من مقدرة عالية حينما يجد الدعم اللازم والتشجيع المستمر، وإن المسابقة تهدف إلى تشجيع البحوث العلمية والتطبيقية التي تسهم في بناء المجتمع المعرفي وتشجيع الابتكار والإبداع

     

  كما تحدث الأستاذ الدكتور/ سلمان بن علي بن وهف عميد كلية علوم الحاسب والمعلومات قائلاً: "إن شراكة كلية علوم الحاسب والمعلومات، وشركة الإلكترونيات المتقدمة تعد من الشراكات الوطنية الناجحة والمتينة التي تتسم بالاستدامة والاستمرارية، وتعد ركيزة مهمة من ركائز توطين التقنية والاقتصاد المعرفي، وربط مخرجات الكلية بسوق العمل، متوافقة بذلك مع رؤية المملكة 2030

https://www.youtube.com/watch?v=yqc7ExjpCSE&feature=emb_logo