أنت هنا

أ.د. سالم بن سليم الذيابشارك كرسي أبحاث البتروكيماويات بجامعة الملك سعود في المؤتمر الدولي الأول لألياف تقنية النانو، المنعقد في مدينة ميلبورن باستراليا في الفترة من 26-29 يناير 2010 تحت عنوان Electrospin 2010 .

صرح سعادة الأستاذ الدكتور سالم بن سليم الذياب، مشرف الكرسي بأن الكرسي شارك بمحاضرة تحت عنوان:" التطبيقات الممكنة لألياف النانو من البوليمرات في تقنية توصيل الدواء Potetial applications of polymer nanofibers in drug delivery ". ألقها عن الكرسي أ.د. الرفاعي قناوي، رئيس المجموعة البحثية المختصة في البوليمرات وألياف النانو بكرسي أبحاث البتروكيماويات. كما صرح سعادة الدكتور الذياب بأن المحاضرة تناولت البرامج التطويرية بجامعة الملك سعود، و التعاون العلمي الدولي بالجامعة، كما أشارت إلى معهد الملك عبد الله لتقنية النانو، وأنشطته المختلفة والمتعددة، كما تناولت بمزيد من التفصيل النشاطات البحثية لكرسي أبحاث البتروكيماويات بالجامعة، وسبل التعاون مع الكرسي. ولقد رحب عدد كبير من العلماء المشاركين في المؤتمر بالتعاون مع الجامعة في مختلف البرامج و الأنشطة.

و أضاف سعادة الدكتور الذياب بأنه قد شارك بالمؤتمر جمع غفير من العلماء من مختلف دول العالم منها استراليا ، و بريطانيا، و فرنسا، و بلجيكا، وايطاليا، والمملكة العربية السعودية، و جنوب إفريقيا، و ألمانيا، والصين، و الدنمارك، و أ.د. الرفاعي قناوينيوزيلاند، وسنغافورة، والهند، و أمريكا، و كوريا، و اليابان. ناقش المؤتمر استخدام ألياف النانو فايبر في العديد من المجالات المتقدمة والتي تعتبر آخر ما توصل إليه العلم في مجالات استخدام ألياف النانو في صناعة ضمادات الجروح، وتوصيل وجراحة الأعصاب، وزراعة الأنسجة، والتطبيقات الالكترونية، وفي الزراعة وحماية النباتات، وكذلك في العلاج بالجينات، وطب الأسنان، وعمليات الطلاء للأسطح، وكذلك في عمليات معالجة المياه، وعمليات الترشيح للمياه والهواء، وصناعة التكييف. و قال سعادة المشرف علي كرسي أبحاث البتروكيماويات أن الكرسي اقترح عقد المؤتمر الدولي الثاني لألياف النانو بجامعة الملك سعود، وذلك بالتنسيق مع معهد الملك عبد الله لتقنية النانو وإدارة الجامعة .