أنت هنا

news03_09_01_2011

أطلق المجلس العلمي مؤخرا نظام "ترقيات" الإلكتروني على الرابط: أنقر هنا وهو برنامج حاسوبي يقدم من خلاله عضو هيئة التدريس طلب الترقية وقد نفذ المشروع عمادة التعاملات الإلكترونية والاتصالات.

ويهدف النظام إلى تسريع الدورة المستندية و تبسيط إجراءات التقديم للترقية لأعضاء هيئة التدريس بالإضافة إلى بناء قاعدة بيانات مفصلة عن المحكمين بحسب التخصصات، كما يهدف النظام إلى تطبيق الإدارة الإلكترونية لإجراءات الترقية الأكاديمية.

ويتميز نظام "الترقيات" بالدقة في اكتمال البيانات المطلوبة للترقية من خلال إعداد طلب الترقية من قبل عضو هيئة التدريس المتقدم للترقية بصيغة إلكترونية على مراحل متعددة مع حفظ البيانات المدخلة في كل مرحلة والتعديل على البيانات في أي وقت طالما أنها لم ترسل إلى رئيس القسم.

كما يتيح النظام الاستغناء عن تقديم نسخ ورقية من الإنتاج العلمي من خلال تحميل نسخ PDF من الإنتاج العلمي والتأكد من استيفاء الطلب للشروط النظامية بطريقة آلية تختصر الوقت ومتابعة سير الطلب ومراحل اعتماده.

وقد تم تصميم شاشات خاصة لرؤساء الأقسام وعمداء الكليات تمكنهم من إدخال معلومات محددة قبل إرسال الطلب إلى مجلس الكلية أو إلى اللجنة الدائمة للترقيات. وقد صمم النظام يتيح تصدير استمارة الطلب المتضمنة السيرة الذاتية للمتقدم وقائمة الإنتاج العلمي إلى ملف PDF لطباعتها أو عرضها على أعضاء مجلس القسم أو الكلية عند مناقشة الطلب.

وقد راعى النظام عند تصميمه التبسيط والوضوح قد الإمكان وتوفير شاشة للمساعدة وشرح كل خطوة من خطوات النظام، بالإضافة إلى وجود رقم اتصال خاص بالدعم الفني للنظام.

ومن المتوقع أن يسهم النظام في تقليص الفترة اللازمة للبت في طلب الترقية من قبل المجلس العلمي من خلال تسريع عملية التحكيم عن طريق التواصل الإلكتروني مع المحكمين بالإضافة إلى الاستغناء عن استخدام الأوراق في طلبات الترقية وما يترتب على ذلك من ضياع الوقت في إرسال الطرود البريدية للمحكمين.

ومن المتوقع توفير أكثر من خمسة وعشرين ألف ورقة سنويا، كما أن النظام سوف يوفر نفقات البريد والمراسلات.وقد بدأ قبول الطلبات الكترونيا عن طريق النظام لجميع أقسام ووحدات الجامعة من تاريخ 1-1-1432 هـ ،حيث وصل إلى لجنة الترقيات بالمجلس العلمي عدة طلبات إلكترونية للترقية.

ونهيب بالزملاء أعضاء هيئة التدريس الحرص على قراءة اللوائح والأنظمة المتعلقة بالترقية الأكاديمية قبل البدء بتعبئة البيانات على النظام ويمكن الاستفادة من الموقع الخاص بالمجلس العلمي على الشبكة العنكبوتية.

كما ننوه على أهمية التنسيق والتشاور مع ممثل الكلية في المجلس العلمي و تحري الدقة في إدخال البيانات والاستفادة من الدعم الفني للنظام.