أنت هنا

ضمن جهوده الهادفة لخدمة الجامعة والمجتمع نظم كرسي المهندس عبد المحسن بن محمد الدريس للسيرة النبوية ودراساتها المعاصرة بجامعة الملك سعود دورة بعنوان: وسائل عملية لتربية الأبناء في السيرة النبوية لطالبات الجامعة وقد قدّم الدورة المشرف على الكرسي الأستاذ الدكتور عادل بن علي الشدي وشهدت الدورة إقبالاً كبيراً من الطالبات وتفاعلاً مميزاً مع المحاور التي اشتملت على أهمية العودة إلى أساليب التربية النبوية مع ربطها بالتطبيق العملي في المجتمع. وقد أكد عدد من الطالبات استفادتهن الكبيرة من هذه الدورة وطالبن بتكرارها في سكن الطالبات وتقديمها للمعلمات والمربيات من منطلق أن الاقتداء بالرسول  يجب أن يشمل جوانب التربية للأبناء ذكورا وإناثاً. من جهته أكد الأستاذ الدكتور عادل الشدي المشرف على الكرسي أن هذه الدورة العلمية تأتي في إطار الخطة السنوية للكرسي الهادفة إلى إبراز جوانب القدوة في شخصية الرسول  وإسهاماً من الكرسي في خدمة الجامعة والمجتمع معرباً عن شكره الجزيل لمعالي مدير الجامعة على دعمه المستمر لأنشطة الكرسي لتحقيق التميز النوعي في خدمة السيرة النبوية العطرة.