أنت هنا

أعلنت عمادة التعليم الإلكتروني والتعلم عن بعد بجامعة الملك سعود عن إطلاق مجموعة جديدة من أدوات نظام إدارة التعلم والتي ستساهم في تطوير التعليم الإلكتروني بكليات الجامعة و أوضح وكيل عمادة التعليم الالكتروني مدير مشروع إدارة التعلم أن المجموعة الجديد من أدوات نظام إدارة التعلم تأتي استجابة لطموحات أعضاء هيئة التدريس وطلاب الجامعة بإتاحة قوالب جاهزة للمقررات تسهل رفع المقررات الرقمية إضافة إلى إيجاد شكل ومضمون يميز كلية عن الأخرى وكذلك مقرر رئيس يشترك في تدريسه ووضع محتوياته أكثر من عضو هيئة تدريس لبعض مقررات الكليات، بما يتلاءم مع بعض معايير الجودة التعليمية.

وكشف السلوم عن أدوات النظام الجديدة والتي تضمنت مجتمع الجامعة (comminutes) ، والمقرر الرئيس (master course) ، وقالب المحتوى التدريسي (Course template) ، ومجال إدارة الكلية (College domains) مشيراً عن قيام فريق من مهندسين وفنيين بقسم نظام إدارة التعلم بوكالة العمادة بتجريب الأدوات الجديدة على 3 خوادم وهمية للمحاور التطويرية في النظام بما يتناسب مع احتياجات التطوير، للوقوف على مدى جودة التطوير الحالي، وتنقيح وتصفية ملفات النظام غير الضرورية وذلك تمهيدا للتعميم إضافة إلى الاستمرار على إيجاد الحلول المناسبة لتخفيف أعباء الزيادة المطردة في أعداد المستفيدين من النظام، والعمل على مواكبة النظام لجميع احتياجاتهم وذلك دون المساس بجودة النظام و أدائه.