أنت هنا

أعلنت شركة وادي الرياض ذراع الاستثمار المعرفي في جامعة الملك سعود عن تأسيس ثلاثة مشاريع ريادية قائمة على تقنيات مبتكرة، بالإضافة إلى مشروع قائم على منتجات معرفية تمتلكها الجامعة , وتأسيس مشروع قائم على براءة اختراع بالشراكة مع إحدى الشركات الوطنية الرائدة ، إضافة إلى تأسيس شركتين في مجال التقنيات المتقدمة بالشراكة مع شركات عالمية كبرى .

صرح بذلك سعادة الرئيس التنفيذي للشركة الدكتور رشيد بن مسفر الزهراني مضيفاً أن إطلاق هذه المشاريع الريادية جاء متسقاً مع توصيات لجنة الاستثمار وبتوافق كامل بين أعضاء مجلس إدارة الشركة، وتوجه الدكتور الزهراني بالشكر لمجلس الإدارة على تجديد الثقة فيه كرئيس تنفيذي للشركة والموافقة على تعيين أعضاء لجان مجلس الإدارة، و إقرار آلية لتسريع إجراءات الاستثمار منوهاً في ذات الوقت بالدعم اللامحدود الذي يقدمه أعضاء مجلس إدارة الشركة والذي مكنها من تحقيق أهدافها وتنفيذ رسالتها ودورها الرائد كشركة استثمارية متنوعة الأغراض تعمل على الاستثمار في التقنيات والابتكارات والملكيات الفكرية والأنشطة المساندة وتهيئة البيئة المتكاملة لجذب الاستثمار المعرفي لتعزيز تنافسية الاقتصاد الوطني وتحقق التنمية المستدامة.

وبحسب الدكتور الزهراني فإن شركة وادي الرياض تركز جهودها حالياً على استثمار ما تزخر به الجامعة من أبحاث وابتكارات وبراءات اختراع وإمكانات وموارد متميزة، وتقوم بتحويل مخرجاتها إلى مشاريع ذات جدوى اقتصادية الأمر الذي يسهم في تنويع موارد الاقتصاد الوطني، وإيجاد فرص للتوظيف.