أنت هنا

أطلقت شركة وادي الرياض - ذراع الاستثمار المعرفي لجامعة الملك سعود- حملتها الإعلامية الأولى للتعريف بالفرص الاستثمارية في التقنيات والابتكارات وبراءات الاختراع والمتاحة للمستثمرين، إضافة إلى طرح خدمات الاحتضان والتمويل للمبتكرين وأصحاب براءات الاختراع للاستفادة من خدمات الشركة المطروحة لهم.

صرح بذلك سعادة الدكتور رشيد الزهراني الرئيس التنفيذي لشركة وادي الرياض مضيفاً أن الشركة تعمل في الوقت الحالي على الاستثمار في التقنيات والابتكارات والملكيات الفكرية والأنشطة المساندة وتهيئة البيئة المتكاملة لجذب الاستثمار المعرفي لتعزيز تنافسية الاقتصاد الوطني وتحقيق التنمية المستدامة.
وقال الدكتور رشيد إن شركة وادي الرياض عازمة على استغلال واستثمار ما تزخر به المملكة من أبحاث وابتكارات وبراءات اختراع وإمكانات وموارد متميزة، وتحويل مخرجاتها إلى مشاريع ذات جدوى اقتصادية الأمر الذي يسهم في تنويع موارد الاقتصاد الوطني، وإيجاد فرص للتوظيف.

وتدير شركة وادي الرياض شبكة قوية ومتشعبة من العلاقات والتحالفات الإقليمية والدولية إضافة إلى علاقاتها بمختلف جهات البحث والتطوير والابتكار بالجامعة والتي تسهم في خلق الفرص الاستثمارية المعتمدة على التقنية بنتاج مخرجات هذه الجهات في مختلف القطاعات مثل الطاقة والبتروكيماويات والتقنية الحيوية والمياه والزراعة والدواء إضافة إلى مجالات الاتصالات وتقنية المعلومات إلى جانب الهندسة والتصنيع.

وتسعى شركة وادي الرياض من خلال طرح هذه الفرص الواعدة للمستثمرين إلى استقطاب المزيد من المبتكرين وأصحاب براءات الاختراع للاستفادة من خدمات الاحتضان وتطوير التقنيات إضافة إلى خدمات التمويل وإطلاق الشركات الناشئة.

وكانت شركة وادي الرياض قد أعلنت الأسبوع الماضي عن تأسيس ثلاثة مشاريع ريادية قائمة على تقنيات مبتكرة، بالإضافة إلى مشروع قائم على منتجات معرفية تمتلكها الجامعة , وتأسيس مشروع قائم على براءة اختراع بالشراكة مع إحدى الشركات الوطنية الرائدة ، إضافة إلى تأسيس شركتين في مجال التقنيات المتقدمة بالشراكة مع شركات عالمية كبرى.

لمزيد من المعلومات عن الفرص الاستثمارية المتاحة وللاستفادة من خدمات الاحتضان والتمويل، يرجى التواصل على البريد الإلكتروني info@rvc.com.sa أو فاكس رقم: 0096614696391