أنت هنا

 استقبل برنامج الخطة الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار بجامعة الملك سعود الأسبوع الماضي اللواء عبيد العدواني المشرف على وحدة العلوم والتقنية في الخدمات الطبية بوزارة الدفاع والعقيد الدكتور عبدالرحمن الخليفي مدير وحدة العلوم والتقنية في الخدمات الطبية بوزارة الدفاع والطيران، بهدف التعرف على آلية سير العمل بالبرنامج والخطوات الإجرائية المتبعة، وقد طلبا بأن يقوم ممثلون من اللجنة العلمية والإدارة المالية بوحدة العلوم والتقنية بالخدمات الطبية بزيارة برنامج الخطة الوطنية للتعرف إلى إجراءات التقديم والمراجعة والمحاسبة والمتابعة والاستفادة من النماذج وبعض الخدمات التي يقدمها البرنامج.
كما زار البرنامج للغرض نفسه، مديرو وحدة العلوم والتقنية في كل من جامعات جازان والخرج وأم القرى، ويتم حالياً العمل مع وزارة الزراعة التي يمثلها الدكتور بندر العتيبي مدير وحدة العلوم والتقينه لمساعدة الوحدة للبدء في استقبال المشروعات التشغيلية.
وقد أوضح الأستاذ الدكتور أحمد الخازم المشرف على برنامج الخطة الوطنية مدير وحدة العلوم والتقنية  أنه نتيجة للدعم الذي حصل عليه برنامج الخطة الوطنية بالجامعة من معالي مدير الجامعة وسعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي الذي تمثل في الاهتمام بالخطة الوطنية منذ البداية، وإدراجها ضمن البرامج التطويرية؛ فقد تميز البرنامج على مستوى الجهات المشاركه في الخطة الوطنيه.
 وأشار د.الخازم إلى أن الإشراف المباشر من سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي ومساعدته في تسهيل كثير من العوائق داخل الجامعة ومدينة الملك عبدالعزيز ووزارة المالية كان له أكبر الأثر في حصول الجامعة على أكثر من 40% من المشروعات المقدمة من جميع الجهات المشاركة في الخطه الوطنية للعلوم والتقنية.
وقد قام البرنامج منذ تأسيسه بإعداد اللوائح المالية والفنية التي استفاد منها كثير من الجهات، والتي تبنت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية أكثر من 80% منها في لائحتها التي من المتوقع أن تصدر قريباً، كما جُهز موقع الكتروني يشتمل على جميع النماذج والتعليمات والخدمات التي يحتاج إليها الباحثون ابتداءً من مرحلة التقديم حتى تسليم التقارير المالية والفنية .