أنت هنا

 

نظمت عمادة التعليم الالكتروني والتعلم عن بعد برنامج تدريبي خاص على تطبيقات التعليم الالكتروني وذلك لمدربي كرسي تعليم القرآن الكريم وإقرائه بالجامعة. ويأتي هذا البرنامج ضمن اتفاقية الشراكة بين العمادة ممثلة بوكالة العمادة للتطوير والجودة وإدارة الكرسي للاستفادة من الإمكانات الفنية لعمادة التعليم الالكتروني والتعلم عن بعد .

 

حيث تضمن البرنامج التدريبي تعريف بطرق استخدام نظام إدارة التعلم ونظام الفصول الافتراضية وأنظمة إدارة المقررات الإلكترونية ودورها في تعلم القرآن الكريم عن بُعد وعقد جلسات قراءة القران الكترونياً من خلال البرامج المستقبلية للكرسي لخدمة المجتمع والتي تتيح للمتدربين الدخول إلى النظام والوصول إلى محتوياته وإجراء نشاطات تدريبية عديدة مثل المشاركة في المنتديات جلسات النقاش تسليم الواجبات وأداء الامتحانات وغيرها من خلال شبكات الانترنت أو الهواتف والتقنيات الذكية. وقد قام وكيل العمادة للتطوير والجودة الدكتور سلطان بن هويدي المطيري بتدريب فضيلة المشايخ والقراء والذين سيقومون باستخدام أنظمة عمادة التعليم الالكتروني والتعليم عن بعد في تعليم كتاب الله الكريم محلياً وعالمياً.

 


يشار إلى أن كرسي تعليم القران الكريم وإقرائه بجامعة الملك سعود يأتي كمشاركة من الجامعة في خدمة البحث العلمي في القرآن الكريم وإقرائه ورغبة في الاستفادة من خبرات الباحثين المتميزين في الجامعة والمتخصصين في القرآن الكريم حيث دشن مؤخرا من قبل معالي مدير الجامعة وبحضور المستشار على الكرسي فضيلة الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس إمام وخطيب المسجد الحرام.