أنت هنا

 

استقبل سعادة وكيل الجامعة للتخصصات الصحية الدكتور عبدالرحمن بن محمد المعمر في مكتبه يوم السبت الموافق 17/1/1434هـ وفداً من منظمة الصحة العالمية, وذلك لبحث أوجه التعاون المشترك في المجالات الصحية بين منظمة الصحة العالمية وجامعة الملك سعود .

وضم الوفد كلٍ من البروفسور وجدي طلعت مستشار منظمة الصحة العالمية للتنمية البشرية والدكتور وليد أبو بكر مستشار المنظمة للصحة الإقليمية وتطوير النظم والخدمات .

 ورحّب الدكتور المعمر بالضيوف واثنى على الدور الكبير الذي تقوم به منظمة الصحة العالمية من خلال وصفها مصدراً للمعلومات والخدمات والخبرات وقدرتها على التعاون من أجل التنمية الصحية .

وأوضح الدكتور المعمر أن التعاون المشترك بين جامعة الملك سعود ومنظمة الصحة العالمية يهدف إلى بحث آلية دعم وتطوير برامج وانشطة منظمة الصحة العالمية من خلال الاستفادة من الخبرات الأكاديمية في جامعة الملك سعود حتى تؤتي ثمارها في سبيل بناء وتطوير المجتمع في مجال الصحة من أجل الحفاظ على سلامة المجتمع من إنتشار الأمراض والحد من إنتشارها.

الجدير بالذكر أن منظمة الصحة العالمية تهدف إلى التعاون المشترك مع المؤسسات للنهوض بالأنشطة وتعزيز البحوث الصحية العالمية، ورفع مستوى مواردها الخاصة للوصول إلى تطبيق العمل الصحي الدولي.

وقد حضر الاجتماع سعادة الدكتور سامي بن عبدالعزيز النصار رئيس قسم التعليم الطبي بكلية الطب بجامعة الملك سعود .

 

   صورة جماعية لسعادة وكيل الجامعة للتخصصات الصحية وأعضاء منظمة الصحة العالمية