أنت هنا

تنظم وكالة الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي ممثلة في برنامج الخطة الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار بالتعاون مع أمانة اللجنة الإشرافية بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية ورشة عمل بعنوان  "نحو مخرجات متميزة لمشروعات الخطة الوطنية"، وذلك في يوم السبت 20 ربيع الآخر 1434هـ. الموافق 2 مارس 2013.
صرح بذلك سعادة الأستاذ الدكتور أحمد بن سالم العامري وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي، الذي أكد حرص الجامعة ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية على تنفيذ الأنشطة المشتركة التي تحث الباحثين والباحثات وطلاب الدراسات العليا وطالباتها على الاستفادة من هذه الورش، مشيراً إلى أن الورشة تهدف إلى التعريف بالفرص الحالية والجديدة لدعم البحوث التي تتيحها الخطة الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار، وكذلك التعرف إلى الإجراءات التي تقوم بها وحدة العلوم والتقنية والابتكار بجامعة الملك سعود لتحقيق مخرجات نوعية ومميزة لمشروعات الخطة الوطنية، تتوافق مع الأهداف والغايات التي بنيت عليها هذه الخطة.
وأوضح سعادته أنه سيصاحب هذه الورشة معرض لمخرجات بعض المشروعات المنتهية أو الجارية، مع التعريف بالبرامج الجديدة، مثل:  المشروعات الابتكارية، وبرنامج الدراسات العليا فى التقنيات الإستراتيجية المتقدمة.
وأوضح الدكتور العامري أن برنامج الورشة يتضمن كلمة لمعالي الأستاذ الدكتور  بدران بن عبدالرحمن العمر مدير الجامعة، وأخرى لسمو الأمير تركى بن سعود بن محمد آل سعود  نائب رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية لمعاهد البحوث، رئيس اللجنة الإشرافية للخطة الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار، وعرضاً عن الجهود التي يقوم بها برنامج الخطة في الجامعة، ثم عرضاً تعريفياً بالخطة الوطنية للعلوم والتقنية يقدمه الأمين العام للخطة الوطنية للعلوم والتقنية، يعقبه لقاء مفتوح عن المشروعات المدعومة ضمن الخطة الوطنية للعلوم والتقنية والابتكار، يتناقش فيه الباحثون بالجامعة مع ممثلين لأمانة اللجنة الإشرافية ,واللجنة التحضيريه وامانة الخطه الوطنية للعلوم والتقنية والإبتكار.
وأضاف أن برنامج الورشة سيختتم باجتماع لمديري وحدات العلوم والتقنية فى الجهات المشاركة في الخطة الوطنية مع أعضاء من اللجنة الإشرافية واللجنة التحضيرية والأمانة العامة للخطة الوطنية،سيتم خلاله تناول الأبعاد المختلفة للمشروعات المدعومة من الخطة الوطنية،  مثل: التحكيم، والدعم وإعادة تحكيم الأبحاث وغيرها.
وحثّ سعادة وكيل الجامعة للدراسات العليا والبحث العلمي جميع الباحثين على الاستفادة من هذه الفرصة، بحضور فعاليات الورشة والمشاركة في النقاش، وحضور المعرض المصاحب للورشة.