أنت هنا

عن الداري العربية للعلوم "ناشرون" صدر كتاب تمثيلات الذات المروية على لسان الأنا للدكتورة منال بنت عبد العزيز العيسى، وتشكل الدراسة مقاربة نقدية مهمة للبحث عن الذات في الرواية العربية بشكل يبرز أنماط هذا الظهور في مستوييه الموضوعاتي والفني وبشكل تتبلور معه ماهية هذه الذات المستعملة لضمير الأنا، من هنا اتجهت الدراسة إلى الاهتمام بالذات في نماذج من الرواية العربية من خلال ضمير المتكلم الأنا لذلك تمثلت إشكالية الدراسة- وفقا للمؤلفة في البحث عن الذات التي تبرز في العمل الأدبي وتحل فيه، بهدف التعرف عليها من حيث هي ذات ومن حيث وظيفتها، ومن ثم فإن الإشكالية المنهجية لهذه الدراسة تبحث عن الذات في نمط من الروايات العربية، التي ليست من الروايات السير ذاتية وليست بالسير الذاتية بهدف تبيان مظهر من جمالية الكتابة الروائية وسمة خاصة في البناء الروائي العربي يتخذ من الذات وسيلة للتعبير عن أنا عربية عاصرت الواقع التاريخي العربي من ستينيات القرن الماضي إلى بدايات القرن الحالي، وقد توصلت الدراسة إلى إبراز ملامح خاصة بالذات العربية فيما يمكن أن يسمى برواية الذات، سواء أكان على مستوى الثيمة الأنوية أم على مستوى التشكيل الفني الناطق بالأنوية في تفاصيله، كما أن الروايات التي برزت فيها الذات كثيمة قد شهدت حركة تصاعدية من حيث الكم في الفترة الزمنية المتأخرة فهي في تصاعد من الندرة إلى الكثرة مما يجعلها ترقى إلى مجال الاهتمام بدراستها والوقوف على تنوع ملامحها كما تبدت في نماذج من الرواية العربية وبالنظر إلى الإشكالية الآنفة الذكر قسمت الدراسة إلى مقدمة وتمهيد وخاتمة وكانت الأبواب على النحو الآتي:

الباب الأول وعنوانه "مقاربة الذات في الدراسات الأدبية" وفيه تتبعت المؤلفة مفهوم الذات كما ظهر في الدراسات الأدبية بهدف تبيين الخلط الذي لابس هذا المفهوم والتعرف إلى مدى استقلاله في الأدب

الباب الثاني وعنوانه "رواية الذات" وفيه دراسة عن الذات وعلاقتها بالراوي بهدف البحث عن آلية الذات المروية

الباب الثالث وعنوانه "تشكل الذات" وفيه دراسة عن تشكل الذات فنياً في مستوييها المكاني والزماني.

أما الباب الرابع والأخير فجاء بعنوان"خطاب الذات" وفيه تم الوقوف على المضامين التي عبّرت عنها الذات ووظائف حديثها عن ذاتها