You are here

اطّلع معالي رئيس جامعة الملك سعود الأستاذ الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر اليوم على المحطة الأرضية للأقمار الصناعية في كلية الهندسة التي تتواصل حاليًا مع القمر الصناعي KSU Cubesat الذي أطلقته الجامعة يوم أمس على متن الصاروخ الروسي " Soyouz2 "من قاعدة بايكونور في كازاخستان. والتقى معاليه بعميد الكلية الدكتور مساعد العواد، والمشرف على مركز الإبداع والابتكار الطلابي وعلى مشروع القمر الصناعي التعليمي الدكتور عبدالمحسن البداح، وأثنى على الجهود التي قدمها الفريق لصناعة القمر الصناعي KSU Cubesat حتى أُطلِق للفضاء، كما أبدى إعجابه بما شاهده من تجهيزات فنية دقيقة في المحطة عمل عليها كوادر وطنية حتى تم الخروج بهذا المنجز العلمي الكبير الذي يُفتخر به. وقدم الدكتور البداح لمعالي رئيس الجامعة شرحًا عن المجهود الذي بذله الفريق مع طلاب كلية الهندسة لصناعة هذا القمر الذي يعدّ إنجازًا علميًا فريدًا من نوعه على مستوى جامعات المملكة، مبينًا أنه سيفتح آفاقًا أرحب للكلية نحو الاستمرار في هذا العمل الطموح وتحقيق تطلعات القيادة الرشيدة في تحفيز أبناء الوطن المبدعين ودعم الابتكار والاستفادة من تجارب الدول المتقدمة في المجالات العلمية ونقلها إلى المملكة. من جهته ثمن عميد كلية الهندسة دعم واهتمام معالي وزير التعليم للجامعة والباحثين فيها، كما ثمن اهتمام معالي رئيس الجامعة للباحثين بالكلية وخاصة الذين عملوا على صناعة القمر KSU Cubesat، مما كان أبلغ الأثر في الوصول إلى أفضل النتائج العلمية في مختلف التخصصات الهندسية والعلوم الأخرى.