أنت هنا

البرنامج التعريفي

بتوجيه ومتابعة معالي الدكتور/ عبدالله العثمان مدير جامعة الملك سعود و برئاسة عميد السنة التحضيرية نظمت عمادة السنة التحضيرية بجامعة الملك سعود برنامجاً تعريفياً متكاملاً للطلبة المستجدين بالإضافة الى اختبار تحديد المستوى في اللغة الانجليزية في الفترة من 9-12 شوال 1431 .

وقد أكد عميد السنة التحضيرية بجامعة الملك سعود سعادة الدكتور عبد العزيز بن محمد العثمان أنه وبحمد الله تم وبفاعلية تحقق أهداف ومرتكزات البرنامج التعريفي, والتي استهدف رفع مستوى الانضباط لدى الطلاب , مبيناً أن الاستعدادات والترتيبات الخاصة بالبرنامج بدأت منذ ثلاثة أشهر ليظهر البرنامج بصورته المرجوة ، وكونت اللجان العاملة في تنفيذ البرنامج ، وحرصت العمادة على أن يكون البرنامج مميزاً وشاملاً لجميع الجوانب.

هذا و كان البرنامج التعريفي قد انطلق يوم السبت التاسع من شوال القادم واستمر أربعة أيام ، وهدف البرنامج إلى إطلاع الطلاب والطالبات المستجدين بأنظمة الجامعة والسنة التحضيرية والتعريف بالجامعة ومرافقها ومنجزاتها والتعريف كذلك بالأقسام الأكاديمية والتعليم الالكتروني بالإضافة إلى تعريف الطلاب والطالبات بأنظمة الجامعة والمواقف من خلال خريطة تفاعلية ثلاثية الأبعاد تحدد القاعة الدراسية ومعامل الدراسية والخدمات ومخارج الطوارئ ، ووسائل التواصل مع المسئولين في حالة وجود أي شكوى أو اعتراض.

وأضاف سعادة الدكتور عبد العزيز بن محمد العثمان قائلاًَ "لقد صمم البرنامج التعريفي على ثلاث مراحل (التخطيط والإعداد التحضيري ، ومرحلة التنفيذ الميداني ، المهام الختامية التوثيقية ) , بحيث ركز على إيصال المعلومات الأساسية والهامة للطلاب بخصوص فعاليات البرنامج التعريفي قبل وبعد قدومهم(لمبنى المعرفة ) من خلال موقع السنة التحضيرية الإلكتروني والخدمات الالكترونية المتوفرة من خلاله ورابط البرنامج التعريفي الذي تم تفعيله على الموقع , وتعريف الطالب برؤية ورسالة وأهداف عمادة السنة التحضيرية وتعريفه بأنظمة السنة التحضيرية ولوائحها , وتعزيز وترسيخ مفهوم الانضباط لدى الطالب لتكون روح وشعار السنة الدراسية القادمة , وتعريف الطلاب بالأقسام الأكاديمية في العمادة , وتأمين الاحتياجات والمتطلبات الأساسية للطالب قبل بدء الدراسة مثل إصدار البطاقة الجامعية الذكية ،و تفعيل البريد الجامعي، وتوقيع ميثاق الطالب الالكتروني الذي يهدف الى رفع مستوى الالتزام والانضباط الصفي والسلوكي للطلاب والطالبات، كما يتم من خلال البرنامج التعريفي اختبار تحديد المستوى في اللغة الإنجليزية ، وتوزيع جداول الطلاب الدراسية للطلاب والطالبات , ودمج الطالب في البيئة المعرفية وتعويده على التواصل الإلكتروني بدءاً من المنزل , ومراعاة الاستثمار الأمثل للتجهيزات المتوفرة في مبنى المعرفة.

وأكد عميد السنة التحضيرية : بأنه في هذا العام تم التوسع في القبول في السنة التحضيرية لكليات جديدة حيث التحق بالبرنامج هذا العام ما يقارب ال7000 طالب وطالبة هم جميع الطلاب والطالبات المقبولين في كليات العلوم الإنسانية بالإضافة الكليات الهندسية والعلمية و الكليات الصحية وذلك حسب االشروط التي وضعتها الجامعة للقبول وحسب المعايير التي حددتها تلك الكليات .