أنت هنا

قام الدكتور عصام شرف رئيس وزراء مصر، صباح الثلاثاء الماضي، بزيارة لجامعة الملك سعود، وكان باستقباله معالي الدكتور عبدالله العثمان مدير الجامعة ووكلائها، وكان قد استهل زيارته لكلية الهندسة ومن ثم مركز التصنيع المتقدم، ومختبر الهندسة العكسية وتصميم السيارات وتجهيزاتها، ومقر وادى الرياض للتقنية.
كما تضمن برنامج الزيارة معهد الملك عبدالله لتقنية النانو برفقة معالي مدير الجامعة والوكلاء، وكان باستقبالهم الدكتور سلمان الركيان عميد المعهد، واطلع د. عصام شرف على معامل النانو المتطورة، ومختبرات المجاهر الالكترونية والتي تستخدم لمعرفة خواص المواد وأحجامها على مستوى النانو٫ وتقوم أيضاً بتصوير المواد وتكبيرها من مليون إلى مليون نصف مرة، حسب مستويات المجاهر الالكترونية، صرح بذكر الدكتور سلمان الركيان عميد معهد الملك عبدالله لتقنية النانو.

كما قام الدكتور منصور الحوشان عضو معهد الملك عبدالله لتقنية النانو والمسؤول عن المختبرات البحثية بالمعهد بشرح وافي عن باقي أجهزة المختبرات كأجهزة مختبر تصنيع أغشية تنقية المياه، وقام بتقديم امثلة عن بعض العيينات والمنتجات التي تمت بالمعهد، كما اطلع الدكتور على انجازات المعهد البحثية القائمة منها والمنشورة.

وقد اثنى الدكتور عصام شرف على تجهيزات المعهد، من معامل متطورة، وكوادر بشرية، واجهزة استخدامات النانو عالية المستوى٬ كما عبر عن مدى اعجابه بمنجزات المعهد كمنتجات تقنية النانو، والمشاريع القائمة الصناعية والبحثية , وفي ختام الزيارة، تقدم المعهد بهدية لرئيس وزراء مصر، وهي عبارة عن ربطة عنق (tie) معالجة بمواد النانو، بحيث لا تبتل ولا تتلوث، وتعتبر كمثال لمنتجات تقنية النانو العالمية.