أنت هنا

أكد عميد معهد الملك عبدالله للبحوث والدراسات الاستشارية بجامعة الملك سعود الدكتور محمد بن عطية الحارثي, بأن شعب المملكة العربية السعودية شهد في السنوات السبع الماضية منجزات غير مسبوقة وفي كافة المجالات . وقال بمناسبة ذكرى البيعة السابعةلخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله : تحتفل المملكة وشعبها بمناسبة غالية وعزيزة على قلب كل مواطن , نستحضر فيها جميعاً ما تحقق لوطننا وشعبنا من أعمال تنموية شملت جميع القطاعات . وبين د. الحارثي بأن حجم الانجازات التنموية العملاقة التي تحققت للمملكة محلياً , والحضور السياسي القوي عالمياً خلال السنوات السبع الماضية تجاوز التوقعات, وأرجع ذلك الى ما يتمتع به الملك المفدى من حكمة وحنكة في القيادة مكنت المملكة من احتلال المكانة التي تستحقها . وأضاف يقول : اهتم خادم الحرمين الشريفين يحفظه الله منذ توليه مقاليد الحكم بالاستثمار في العقل البشري , وخصص جزءاً كبيراً من خيرات المملكة لتطوير الانسان وتنميته , وتابع شخصياً الكثير من الأعمال في هذا المجال حتى تم بحمد الله اولاً وبمتابعة وتوجيه من الملك المفدى تحقيق منجزات استثنائية وخاصة في مجال التعليم الذي يعتبره قائد مسيرتنا مفتاح التنمية الاول في المجتمع .
وتابع قائلاً : مع التغيرات العظيمة التي نشهدها حولنا وما يستجد في العالم من تقلبات ومتغيرات ؛ نجد المملكة بقيادة الملك المفدى تواجه المصاعب العالمية بثبات, بل إن المملكة تقوم بتحقيق منجزات متتابعة تنعكس ايجابا على حياة المواطن من خلال تخصيص ميزانيات تهدف إلى تحسين الحياة المعيشية للمواطنين بشكل مستمر وتأمين احتياجاتهم وتلبية مطالبهم.
ودعا د. محمد الحارثي المولى جلّ وعلا بأن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وأن يطيل في عمره ويمتعه وسمو ولي عهده الأمين بالصحة والعافية , وان تستمر البلاد وشعبها في واحة من الأمن والأمان .